بسبب تعاملها مع المغرب.. برلمانية إسبانية تصف حكومة بلادها "بالهاوية" وأنها الأفشل على مر التاريخ


ناظورسيتي: متابعة

إنتفضت برلمانية تنتمي إلى الحزب الشعبي في وجه وزيرة الخارجية الإسبانية، وذلك خلال جلسة خاصة للبرلمان الإسباني، حيث نعتت الحكومة بالفاشلة، بسبب إستقبالها لزعيم ما يطلق عليه بجبهة البوليساريو بطريقة سرية مع قبول دخوله بأوراق مزورة.

وأضافت ذات البرلمانية أن الطريقة التي تمت بها هذه العملية هي لإنسان هاوي وليست لوزيرة خارجية الإسبانية.

وقالت ذات البرلمانية أن إسبانية وحكومتها أبانت عن ضعف كبير، ولم تتمكن حتى من حصد دعم الإتحاد الأوربي لمساندتها، ما يبين عن فشلها في مقاربتها مع المغرب.

وأبرزت أن هذا الضعف ظهر جليا عندما تحدث بايدن 10 ثواني مع رئيس الحكومة الإسبانية، وأبعدها من زيارته لأوروبا.




ودخل القضاء الاسباني مرة ثانية على خط الأزمة الدبلوماسية التي تفجرت مؤخرا بين المغرب واسبانيا، وذلك بعد سماح هذه الأخيرة بدخول زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية لترابها بهوية مزيفة.

وحسب مصادر اعلامية، فقد فتح القضاء تحقيقا جديدا لنفض الغبار عن الطريق التي دخل بها ابراهيم غالي إلى اسبانيا، باستعمال جواز سفر مزيف، حيث طالب بالكشف عن الجهة التي سمحت بنزول الطائرة في الأراضي الاسبانية.

وذكرت صحيفة (أ.ب.س)، المقربة من السلطات العسكرية في اسبانيا، أن رافائيل لاسالا القاضي في محكمة سرقسطة، طالب بكشف إسم الجهة، التي سمحت بهبوط الطائرة المكلفة بنقل إبراهيم غالي إلى إسبانيا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح