NadorCity.Com
 






برلمان بروكسل يعطي الحق للأجانب المقيمين لأكثر من 3 سنوات بالتصويت في الإنتخابات


برلمان بروكسل يعطي الحق للأجانب المقيمين لأكثر من 3 سنوات بالتصويت في الإنتخابات
وكلات

صوت برلمان بروكسل لصالح مشروع قانون مقدم من الأحزاب ممثلي الأغلبية (PS ، DéFi ، cdH ، sp.a) والمعارضة الخضراء يوم الجمعة.

بموجب التصويت يعطي البرلمان المواطنين غير البلجيكيين الذين يعيشون في بروكسل الحق في التصويت في الانتخابات الإقليمية.

صوتت أحزاب MR و N-VA و Vlaams Belang ضد المشروع ، بينما إمتنع ستيفان كورنيليس (Open Vld) عن التصويت. وطالب بوضع تلك التشريعات في صورة إتحادية تشمل البلاد بأكملها وليس فقط حكومة بروكسل .

وفقًا لشروط Layman، ينص مشروع القانون على أن الحكومة الفيدرالية يجب أن تمدد التصويت في الانتخابات الإقليمية ، مما يجعل الظروف مماثلة للانتخابات المحلية. ويتضمن مشروع القانون أيضًا تقييماً لعملية التسجيل المسبق للناخبين الأجانب غير الأوروبيين ، لمعرفة ما إذا كانت هناك عقبة أمامهم أمام ممارسة حقهم في التصويت أم لا.

ويرغب برلمان بروكسل من مجلس الشيوخ المستقبلي إجراء تحقيق أكثر شمولاً بشأن هذه المسألة ومعرفة ما إذا كان حق الناس في التصويت يمكن تسجيله تلقائيًا ، مع وجود خيار لإلغاء التسجيل. كما يعتقد أنه يجب فحص النقاط الأخرى من قبل مجلس الشيوخ ، بما في ذلك الأهلية ومنح المواطنين الأجانب الحق في التصويت في مناطق أخرى.

الجدير بالذكر أنه يحق لأي شخص يقيم حاليًا في بروكسل مقيم منذ ما لا يقل عن ثلاثة أعوام التصويت ـ لذلك سيحق لحوالي 300 ألف شخص الإشتراك في العمليات الإنتخابية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

جمعية الامل للاشخاص في وضعية اعاقة بازغنغان تراسل الجهات المسؤولة حول احداث الولوجيات.بدار الشباب بازغنغان

الأزبال تتسبب في حريق مهول قرب المستشفى الحسني بالناظور والوقاية المدنية تتدخل

تعزية لعائلة بوشوطروش في وفاة ميمون بوشوطروش

الفتح الرياضي الناظوري يحقق انتصارا مهما على الرشاد البرنوصي بثلاثية نظيفة

شاهدوا.. التراس فري مان في رسائل قوية تحتج على التسيير "الصبياني" للفريق وتتضامن مع مرضى السرطان

الدرك الملكي بسلوان يواصل حملاته ضد مروجي الكيف بالسوق اليومي

مغاربة مليلية و سبتة يعانون البطالة والعنصرية في ظل الاحتلال الإسباني