برلمانيون يصبون جام غضبهم على الدكالي لتردي الوضع الصحي وبرلمانيو الدريوش في ركن الغائبين


برلمانيون يصبون جام غضبهم على الدكالي لتردي الوضع الصحي وبرلمانيو الدريوش في ركن الغائبين
ناظورسيتي | الدريوش

صبت فرق نيابية بمجلس النواب أمس الإثنين 16 أبريل الجاري، جام غضبها على أنس الدكالي، وزير الصحة، بسبب ما اعتبرته ترديا في المنظومة الصحية المغربية، مسجلة تراجع الخدمات الصحية، واستمرار الاختلالات التي تعرفها المستشفيات على مستوى تدبير النفايات، وتردي وضعية أقسام المستعجلات بالمستشفيات العمومية وغير ذلك.

ووجه النواب البرلمانيون إلى المسؤول الحكومي 9 أسئلة شفوية في أول حضور له بقبة البرلمان، يوم الاثنين 16 أبريل 2018، بمجلس النواب.

ورغم أن الوضع الصحي بإقليم الدريوش يُصنف "الأكفس" على الصعيد الوطني، جراء افتقار عدد من المراكز الصحية خصوصا بالعالم القروي للتجهيزات الطبية وقلة الموارد البشرية والأدوية، نهيك عن تعثر أشغال المستشفى الإقليمي، فإن برلمانيي الإقليم لا زالوا في ركن "الغـائبين"، حيث لم يترافع أي منهم منذ انتدابهم عن مشاكل القطاع بالبرلمان مع الوزير الوصي.



1.أرسلت من قبل مواطن ريفي في 17/04/2018 22:49 من المحمول
اشفار منعم هو السبب في عرقلة مشاريع الدولة ومشاريع الناس يجب ان يحارب والله ينعاه الى يوم القيامة الخبيث الزنديق

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح