برلمانيون يراسلون جطو ولفتيت وعامل الإقليم من أجل الفحص المالي للمهرجان المتوسطي


برلمانيون يراسلون جطو ولفتيت وعامل الإقليم من أجل الفحص المالي للمهرجان المتوسطي
ناظورسيتي: متابعة

قام كل من البرلمانيتين ليلى أحكيم وابتسام مراس، والبرلمانيين فاروق الطاهري ومحمد ابرشان، بإرسال شكاية إلى كل من وزير الداخلية ورئيس المجلس الأعلى للحسابات، وعامل إقليم الناظور، حول طريقة تدبير المهرجان المتوسطي للناظور، والتي تشوبها "فساد" مالي وإداري حسب ما جاء في الشكاية الكتوبة.

شكاية نواب الناظور بالغرفة الأولى، تطرقت الى خروقات مالية تعرفها الجمعية الإقليمية للمهرجان المتوسطي، التي صرفت مبلغ الدعم الممنوح لها من قبل وزارة الداخلية لتنظيم المهرجان والمقدر بـ 300 مليون سنتيم، قبل بداية المهرجان وتنظيم أي نشاط كيفما كان، وهو ما اعتبره البرلمانيون المشتكون خرقا سافرا للقانون، يتوجب تدخلا من قبل الجهات المعنية، عبر فتح تحقيق في الموضوع.

هذا وطالب النواب البرلمانيين في صك الشكاية، من الجهات المعنية، فتح تحقيق في الموضوع، ومطالبة الجمعية الإقليمية للمهرجان المتوسطي، ومعها جمعية ألوان المتوسط، المعنية بتنظيم مهرجان القفطان، بتقديم كشوفات لحساباتها المالية، منذ تأسيس هاتين الجمعيتين المنتميتين لنفس الجهة، وتنوير الرأي العام حول آليات تدبير العديد من الأنشطة بالإقليم بملايين السنتيمات من المال العام.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية