بتنسيق مع الدّرك الملكي المغربي.. الحرس الإسباني يفكّك شبكة لتهريب الطيور المحمية


ناظورسيتي -متابعة

وضعت عناصر تابعة للحرس المدني الإسباني، بتعاون مع الدرك الملكي بالمغرب، حدا لأنشطة شبكة إجرامية تتعاطى تهريب الأصناف المحمية من الطيور.

وأفاد الحرس المدني أنه تم إيقاف 23 شخصا شكّلوا موضوع تحقيقات بخصوص التهريب غير المشروع أنواع نادرة من الطيور، في إطار عملية “أوراتريكس”، التي تنفذ على ثلاث مراحل. كما حجزت عناصر الحرس الإسباني ما يناهز ما يناهز 300 صنف محمي، منها ببغاوات وطيور "الككاتويس" و"الآرا" قدّرت قيمتها بـ550 ألف أورو. وتابع أن التعاون مع الدرك الملكي المغربي كان محوريا في تحديد المسارات التي يسلكها المهرّبون، الذين كانوا يستعينون بحافلات النقل الدولي لإخفاء هذه الطيور وتهريبها.

وأضاف المصدر نفسه أن الموقوفين الذين يخضعون للتحقيق قاموا، مستعينين بوثائق مزورة، بتربية أزواج من الطيور طيلة سنوات قبل أن يحاولوا بيعها في السوق السوداء في مجموعة من الدول، منها المغرب.

وظل زعيم العصابة، ويعمل في وكالة للأسفار، يُخفي العمليات السّرية المتعلقة بالاتجار في هذه الطيور النادرة.
وكان المهرّبون، بحسب المصدر ذاته، يستغلون الموقع الجغرافي لإسبانيا كبوابة لإدخال أنواع قادمة من بلدان أمريكا الجنوبية نحو كل من أوروبا وآسيا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح