بالوثائق.. توضيح للرأي العام بخصوص قطعة أرضية بأزغنغان


ناظور سيتي: زكرياء الورياشي

بعد نشرنا لمقال سابق بعنوان "إستغلال طريق وإغلاق باب منزل وتخريب بحي الرويسي بأزغنغان"، وبحث أكثر في الموضوع، ورغبة منا في نقل الرأي والرأي الآخر، تبين أن القطعة الأرضية المتواجدة على طريق "الوحدة" حي الوريسي التابع لنفوذ بلدية أزغنغان، في ملكية محمد المرابط ولديه كامل الوثائق الإدارية والقضائية (الوثائق في الصور أسفله) وإستغلاله للقطعة الأرضية تم بالقانون ولديه ملكية، وشواهد إدارية تخول له إستغلال القطعة الأرضية التي في ملكيته.


ويتوف محمد المرابط على إشهاد إداري من بلدية أزغنغان، يشهد بأن القطعة الأرضية الكائنة بحي الرويسي أزغنغان مساحتها 87م2 الصائرة له برسم مسجل بسجل الأملاك برقم 196صحيفة 119 عدد 144 بتاريخ 2018-01-10 لا يشقها أي طريق حسب تصميم التهيئة المعمول به.











تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح