المزيد من الأخبار

الأولى 3

خروقات عمرانية وصفقات مشبوهة.. وزارة الداخلية توفد لجنة تحقيق إلى جماعة كزناية بطنجة

منظمة الصحة العالمية: هذا هو موعد عودة الحياة الطبيعية لما كانت عليه قبل وباء كورونا

استنفار بقرية أركمان بعد انقلاب قارب للهجرة السرية على متنه 22 مهاجرا ينحدرون من زايو

ماذا يحدث داخل حزب البام بالدريوش.. البرلماني الخلفيوي ومقربوه يعلنون مغادرة حزب الأصالة والمعاصرة

سلطات قيادة بني بويفرور تشرف على توزيع كمامات واقية على المواطنين للحد من تفشي وباء كورونا

أعضاء بالمجلس الجماعي لأزغنغان يرفعون شكاية ضد الناشط زكرياء الورياشي وفاعلون يتضامنون معه

فرديناند يكشف ما قاله المدرب لامبارد عن الريفي زياش نجم "تشيلسي" الجديد

شاهدوا.. جمارك الناظور تحرق كميات كبيرة من مخدر الحشيش والكوكايين والأقراص المهلوسة

إحالة الزروقي المدير الجهوي للجمارك على التقاعد ومهنيون يؤكدون أنه أدار مرحلة حاسمة بكل حنكة

الناظور.. إحباط ثلاث محاولات للتهجير السري عبر سواحل أركمان في ليلة واحدة واعتقال "حرّاكة" وعشرات المرشحين






بالصور:جمعية إحدوثن بألمانيا توزع ملابس وأغطية على أطفال دوار احدوثن بأركمان


بالصور:جمعية إحدوثن بألمانيا توزع ملابس وأغطية على أطفال دوار احدوثن بأركمان
محمد سالكة

في إطار قيم التكافل الإجتماعي والعمل الإنساني لدى الشعب المغربي ، نظمت جمعية احدوثن بألمانيا بشراكة مع نظيرتها بالمغرب نشاط خيري لفائدة ساكنة وأطفال دوار إحدوثن بأركمان والذي ثمثل في توزيع مجموعة من الملابس والأغطية على الطبقة الفقيرة والمعوزة من تلاميذ وقاطني الدوار.

وعن الحدث عبر مواطنون بأن الحملة تعتبر بمثابة انجاز وطني خاصة وأنها انطلقت من شباب وهو الأمر الذي يجعل جمعية احدوثن تبذل قصارى جهودها لمساعدة المحتاجين ووضع بصمتها في المجال الخيري .

المبادرة جاءت في إطار الدينامية و الجهود التي تبذلها الجمعية كمُساهمة منها في النهوض بالمنطقة خاصة قطاع التعليم حيث قامت ذات الجمعية ببناء سور لمدرسة الدوار بقيمة مالية قدرها 13 مليون سنتم ووفرت 55 كرسيا وطاولة كما توفر سنويا كل لوازم التمدرس لفائدة تلاميذ مدرسة احدوثن هذه الأعمل الخيرية وأخرى كان أثرها كبير على نفسية التلاميذ كما قامت في اطار سعيها لفك العزلة عن الدوار بتعبيد 16 كلم من الطريق بذات المنطقة.

محمد اقويس عضو جمعية إحدوثن بألمانيا وفي حديث له اكد ان قافلة الخير هاته في نسختها الأولى هي قافلة تضامنية تزامنت مع موجة البرد التي تعرفها المنطقة ترمي إلى إدخال الفرحة إلى قلوب ساكنة دوار احدوثن التي تعيش ظروفا صعبة في ظل قساوة الطبيعة وغياب الوسائل والإمكانيات التي تضمن لهم العيش الكريم.

ﻭﻗﺪ خلف ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺨﻴﺮﻱ ﺍﻷﺛﺮ ﺍﻹﻳﺠﺎﺑﻲ ﺍﻟﺒﻠﻴﻎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺴﺘﻔﻴﺪﻳﻦ، ﺣﻴﺚ لقت ﺍﻟﺘﺮﺣﺎﺏ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻟجميع ، ﻣﺸﺪﺩﻳﻦ ﻋﻠﻰ ﺿﺮﻭﺭﺓ ﺯﻳﺎﺭﺗﻬﻢ ﻓﻲ ﻗﺎﺩﻡ ﺍﻟﻤﻮﺍﻋﻴﺪ ﻭﺗﻘﺪﻳﻢ ﻛﻞ ﺃﻭﺟﻪ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﺍﻟﻤﻌﻨﻮﻱ ﻟﻬﻢ.



































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح