بالصور.. الفنان عبد الهادي بلخياط يحصل على “دكتوراه فخرية” من الأكاديمية الدولية للسلام


ناظورسيتي -متابعة

كرّمت "الأكاديمية الدولية للسلام" الفنان المغربي المعتزل عبد الهادي بلخياط، اعترافا بما قدّمه خلال مسيرة فنية طويلة، بمنحه شهادة "دكتوراه فخرية" في الفن والإبداع.

وتسلّم الفنان عبد الهادي بلخياط (80 سنة) شهادة الدكتوراه الفخرية هذه من نبيل الصافي، رئيس الأكاديمية الدولية للسلام.

وتُمنح هذه الشهادة، التي مُنحت للخياط أواخر دجنبر المنصرم، للشخصيات العالمية الرائدة في مجالها.

وقد حظي الفنان عبد الهادي بلخياط بهذا التكريم داخل منزله في الدار البيضاء، بسبب الظروف التي فرضتها جائحة كورونا، التي منعت بسببها التجمّعات وإقامة الحفلات، ولو على نطاق ضيّق.

ويعدّ عبد الهادي بلخياط (من مواليد مدينة فاس) واحد من رواد الأغنية المغربية العصرية.


ويصنّف بلخياط، ضمن قامات الفن المغربي، إلى جانب عبد الوهاب الدكالي، إذ تربّعا على عرشها مدة ناهزت نصف قرن.

وأعلن الفنان عبد الهادي بلخياط (في 2012) اعتزال الغناء، قبل أن يقرر العودة من باب الأنشودة الدينية.

وفي هذا الإطار، أحيى، ضمن فعاليات مهرجان "موازين" في 2015، حفلا قدّم خلاله مجموعة من الأغاني الصوفية الدينية.

ومن أشهر أغاني الفنان المكرّم عبد الهادي بلخياط رائعة “المنفرجة”، التي كانت من الأغاني التي أداها في المهرجان المذكور، الذي شهد حفله فيه حضورا جماهيريا كبيرا.

ويجظى الفنان عبد الهادي بلخياط بشهرة تجاوزت الحدود المغربية بفضل أغانيه التي ردّدها عشاق فنه في كل مكان من أرجاء المغرب الكبير.








تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح