باشا مدينة العروي يتعرض لاعتداء جسدي أثناء حملة لتحرير الملك العمومي


باشا مدينة العروي يتعرض لاعتداء جسدي أثناء حملة لتحرير الملك العمومي
ناظورسيتي :

أقدمت السلطات المحلية بقيادة باشا مدينة العروي، بمعية قائد الملحقة الادارية الثانية وأعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة، مساء اليوم الخميس، على حملة لمحاربة الباعة الجائلين المحتلين للملك العام بشارع الساقية الحمراء، بعد شكايات المواطنين والحملات اليومية التي تقودها السلطات لتحرير الملك العام وعرقلة السير العادي لأزقة والشوارع بالعديد من النقط السوداء بالمدينة...

وقالت مصادرنا أن باشا مدينة العروي وعنصرين من القوات المساعدة تعرضوا لعنف لفظي قبل أن يتطور لعنف جسدي طفيف من طرف أحد الباعة الجائلين ذوي السوابق العدلية الذي رفض الامتثال لأوامر السلطات بمعية بعض من زملائه وتحديه لهم، بالرغم من مطالبته بالالتزام وعدم خلق الفوضى بالمكان، إلا أن الحالة الغير الطبيعية الظاهرة على المعتدي بسبب استهلاك للمخدرات أدت الى اشتباكه بمساندة بعض من زملائه مع السلطات.

وقد حضرت الى عين المكان تعزيزات من الشرطة التي اعتقلت الجاني، فيما فر 3 من زملائه الى وجهة مجهولة، كما أن المصالح الامنية فتحت تحقيقا في الموضوع تحت اشراف النيابة العامة المختصة، مع المعتقل والبحث عن الأضناء الاخرين المطلوبين قضائيا بتهمة إهانة موظفين عموميين والاعتداء عليهم اثناء قيامهم بوظائفهم..

وعرفت مؤخرا مدينة العروي تزايدا ملحوظا واستفحالا للباعة الجائلين ذوو العربات المجرورة القادمين من ضواحي المدينة للممارسة هاته المهنة، بعد اقتراب فتح السوق النموذجي الجديد للخضر طمعا في مكان داخل هذا السوق إلى جانب المهنيين الاخرين بالمدينة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح