انفجار خلاف بين حوليش ونائبيه بسبب تعيين محام دون ابلاغهما بالموضوع


انفجار خلاف بين حوليش ونائبيه بسبب تعيين محام دون ابلاغهما بالموضوع
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

معطيات مثيرة وحصرية كشفت عنها مصادر "ناظورسيتي"، حول ملفات سليمان حوليش رئيس جماعة الناظور، ونائبيه علال فارس و حسين أوحلي، التي تروج بإدارية وجدة للبت في طلب عزلهم الذي تقدم به الوكيل القضائي للمملكة نيابة عن عامل إقليم الناظور.

وحسب ما توصلت به "ناظورسيتي"، فإن سليمان حوليش انفرد في تسجيل إنابة أحد المحاميين امام المحكمة للاطلاع على المذكرة الجوابية للحسين أوحلي وعلال فارس دون علمهما، وقد توصل هذا الأخير بالمعطى عن طريق دفاعه، ما فجر خلافا بينه و رئيس جماعة الناظور.

وقد رفض علال فارس في مواجهته لحوليش هذا الفعل، واعتبره غير اخلاقي لكونه استغل مناقشة كل ملف على حدا امام المحكمة في تسجيل انابة محام اخر دون علمه بهدف الإطلاع عن تفاصيل المذكرة الجوابية فقط وليس للترافع عنه أمام هيئة القضاء.

ومن المرتقب أن يطالب نائب سليمان حوليش، بإلغاء انابة محامي هذا الأخير في الملف الذي يخص علال فارس بصفته متابعا امام المحكمة الإدارية بوجدة بتهم لها علاقة بارتكاب اختلالات تطالب وزارة الداخلية بإلغاء عضويته من المجلس الجماعي.

وجدير بالذكر ان فارس علال والحسين اوحلي قدما مجموعة من الأجوبة حول الاستفسارات التي توصلوا بها، مرفوقة بوثائق ودلائل تكشف الخطوات التي اتبعاها من اجل تسليم شواهد ادارية.

كما اكد مصدر مطلع، ان جميع الشواهد التي تم تسليمها من طرف النائبين احلي وفارس علال، كانت بعد اطلاعهما على رخص وقعها الرئيس الموقوف عن مهامه سليمان حوليش.






تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية