انتقاما لـ"الشرف".. جريمة قتل بشعة في حق تلميذ بمدرسة إعدادية


ناظورسيتي: ميمون بوجعادة

اهتزت جماعة بني أحمد الغربية، التابعة لإقليم شفشاون، صباح اليوم الثلاثاء 22دجنبر الجاري، على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها شاب في السادسة عشر من عمره، إثر تلقيه طعنات "غادرة" في أنحاء متفرقة من جسمه على يد شقيق زميلة له بالدراسة كانت تربطه بها علاقة غرامية.

وحسب مصادر خاصة، فإن الجاني، أقدم على ارتكابه الجريمة، انتقاما "لشرفه"، بعد علمه بالعلاقة التي تربط أخته بالضحية، حيث توجه نحو الإعدادية "بني أحمد الغربية" التي تدرس بها أخته، بحثا عن الشاب الضحية البالغ من العمر "16 سنة"، ولحظة العثور عليه باغته بسكين موجها له عدة طعنات في أنحاء متفرقة من جسمه عجلت بوفاته بعين المكان، في حين هرع الجاني "فارا" من المكان، إلى وجهة غير معلومة.

وفور علمها بالواقعة، هرعت عناصر الدرك الملكي التابعين لسرية بني أحمد الغربية يتقدمهم قائد السرية مرفوقا برئيس الدائرة، وكذا سيارة الإسعاف التي عملت على نقل الضحية لمستودع الأموات، في حين فتحت السلطات المختصة بحثا مستعجلا للوقوف على الأسباب الرئيسية للجريمة وكذا من أجل توقيف الجاني.









تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح