NadorCity.Com
 


انتخاب مصطفى المنصوري بالإجماع عضوا في المكتب السياسي لحزب الحمامة


انتخاب مصطفى المنصوري بالإجماع عضوا في المكتب السياسي لحزب الحمامة
و.م.ع | جواد بودادح

صادق المجلس الوطني لحزب التجمع الوطني للأحرار بالإجماع خلال مستهل أشغاله بمكتب الصرف بالبيضاء، تحت أنظار رئيس الحزب صلاح الدين مزوار.. على عضوية مصطفى المنصوري كعضو في المكتب السياسي للحزب.

جاء ذلك بعد اجتماع استثنائي لأعضاء المجلس والذين زكوا عودة المنصوري لكواليس المكتب السياسي للحزب، وأجبروا صلاح الدين مزوار على الموافقة، وذلك أياما بعد رفض الزعيم السابق لحزب الحمامة عن الترشح لرئاسة الحزب والتي آلت نتائجها لصالح منافسه اللذوذ صلاح الدين مزوار.

من جهة أخرى أعلن اليوم٬ على نتائج انتخاب أعضاء المكتب السياسي وفق ما ينص عليه القانون الأساسي للحزب٬ حيث حاز الشباب (6 مقاعد) والنساء (9 مقاعد) على نصف المقاعد٬ فيما نال باقي المقاعد٬ الأعضاء ما فوق الأربعين سنة (17 مقاعد).

وأضاف السيد مزوار في كلمة بمناسبة انعقاد المجلس٬ أن هذا الانتقال لم يكن بفعل إرادة معزولة عن الواقع٬ بل كان يعكس صورة انتقال مجتمعي عاشه المغرب ما بين منتصف العقد الماضي وما بين الأحداث المتسارعة للسنة الأخيرة.

وتابع السيد مزوار أن هذا الاجتماع يأتي لانتخاب قيادة سياسية ستباشر المهام الحزبية على مدى السنوات المقبلة٬ مما يعني أن المسؤولية التي سيضطلع بها المكتب لن تكون بسيطة٬ مشيرا إلى أن على هذا الأخير مواكبة مسار شؤون البلاد في ظل التحولات الإقليمية الجديدة التي تشهدها المنطقة٬ والأزمة الاقتصادية الأوربية والعالمية.




1.أرسلت من قبل ARMASKIN في 15/05/2012 16:36
BASA7A

2.أرسلت من قبل ARMASKIN في 15/05/2012 16:37
yastahal

3.أرسلت من قبل jabour في 15/05/2012 18:07
arba3a adyal achlahbiya chafara wakalin raz9 annas












المزيد من الأخبار

الناظور

المجلس العلمي للدريوش يعزي في وفاة الأستاذة الفاضلة المشمولة برحمة الله فاطنة دعنون

نائب رئيس جماعة رأس الماء عبد الرحيم السارح يلتحق بحزب الحركة الشعبية

ارتفاع مهول للبطالة في صفوف المغاربة

مصرع شخص في حاثة سير مروعة بجماعة تزطوطين

بعد منع التنقل الليلي.. الحكومة تقرر منع أداء صلاة العشاء بالمساجد

فريد فضلاوي يقود حملة انتخابية قوية وسط المركب التجاري بالناظور

تهنئة لعائلة ميمون الموساوي بمناسبة ازديان فراشه بمولود جديد