انتحار شاب بسبب "فيديو فاضح" يجمع صديقه "المقدم" بزوجته


ناظور سيتي ـ متابعة

كان احدى أحياء مدينة الدار البيضاء مسرحا لواقعة مثيرة، نتج عنها انتحار شاب شنقا، بعدما توصل بشريط فيديو مصور يجمع بين زوجته السابقة وصديقة " المقدم.

وأقدم شاب على وضع حد لحياته بمدينة الدار البيضاء، بشكل فاجأ الجميع، ومباشرة بعد الحادث المفجع تقدمت أسرة الضحية بشكاية تهم أحد أصدقاء هذا الأخير المقربين، والذي كان يعمل بسلك "أعوان السلطة" معززة بمقطع فيديو يتضمن مشاهد جنسية تجمع "المقدم" بطليقة الضحية، قبل أن تختفي الأسرة بشكل نهائي من الحي حيث كانت تقيم هروبا من الفضيحة.

وحسب مصدر مطلع كشف أن "المقدم" والذي كان تجمعه علاقة صداقة قوية بالهالك، حيث كان يلج منزله ويتصرف كأحد من أفراد العائلة، وقبل مدة ليست بالطويلة توترت علاقة الشاب الراحل وزوجته الشابة، وتطورت لواقعة طلاق بين الطرفين.


ما لم يخطر على بال الهالك، أن صديقه المقرب "المقدم"، استغل تطليقه لزوجته، والتي كان يحبها ويتهيأ لإرجاعها، ليربط معها علاقة غرامية، وفي إحدى لقاءاتهما الحميمية، عمد الصديق إلى تصوير مشاهد جنسية تجمعه بالمطلقة الشابة، وإرساله مباشرة لطليقها والذي بعد صديقه المقرب.

وهذا، ما شكل صدمة قوية لهذا الأخير، أي الهالك، لم يستطع تحملها وعمد لوضع حد لحياته، وذلك عبر الانتحار شنقا، فيما تم إيقاف "العون" الخائن عن العمل، وذلك بعد إطلاع رؤسائه على شريط الفيديو المصور الذي يجمعه مع طليقة الهالك وهما في أوضاع حميمية.

ويشار إلى أن ظاهرة تصوير الأشرطة الجنسية التي تجمع بين النساء المتزوجات والمطلقات بعشاقهن وهم في أوضاع فاضحة، قد عرفت مؤخرا انتشارا واسعا، حيث عرفت مدينة تطوان حادثة مماثلة تتعلق بانتشار شريط فيدو يجمع بين زوجة فقيه وأحد أفراد عائلتها وهم في أوضاع مخلة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح