الهلال الأحمر بالدريوش ينظم قافلة إنسانية بدوار بوجداين جماعة اجرماواس بآيت توزين


الهلال الأحمر بالدريوش  ينظم قافلة إنسانية بدوار بوجداين جماعة اجرماواس بآيت توزين
ناظورسيتي

نظم المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي للدريوش بتنسيق مع السلطات الإقليمية و مديرية التعليم بالدريوش قافلة إنسانية يوم الخميس 23 فبراير 2017 في اتجاه جماعة اجرماواس التابعة لإقليم الدريوش حيث وقع الاختيار على مجموعة المدارس “ابن النفيس” النائية للاستفادة من هذه القافلة قبيل حلول موسم البرد القارس بالمنطقة

و قد انطلقت القافلة من مدينة الدريوش على الساعة التاسعة صباحا على متن سيارتين الأولى من نوع ” رونو 21″ مقلة مسعفي الهلال و الثانية سيارة إسعاف التابعة للهلال الأحمر محملة بالمساعدات الإنسانية

قطعت الرحلة 600 كيلو مترا من مدينة الدريوش إلى دوار بوجداين بجماعة اجرماواس حيث الطريق كانت صعبة جدا حيث وجد الطاقم ومسعفي الهلال الأحمر الصعوبة في الوصول إلى المنطقة بسبب العزلة التي تعيشها المنطقة و صلت القافلة إلى المدرسة و الساعة تشير إلى الثانية عشرة ظهرا و كان في استقبالها السيد مدير المدرسة و اثنان استاذات التعليم الابتدائي و كان الارتياح باديا عليهم و الفرحة تعم صفوف التلاميذ بهذه البادرة المتواضعة جدا مقابل ما يبذله الطاقم التربوي للمدرسة و الاباء و الأمهات على حد سواء لفك العزلة العلمية و المعرفية عن تلاميذ و تلميذات هذا الجزء من وطننا العزيز. وبعد أخذ قسط يسير من الراحة بدأت عملية توزيع المساعدات على حوالي 70 تلمذاوتلميذة وأقاربهم التي كانت عبارة عن مواد غذائية وملابس جديدة و أخرى مستعملة.

و في تمام الساعة الرابعة عصرا غادرت القافلة المدرسة راجعة إلى مدينة الدريوش على أمل تنظيم قوافل إنسانية أخرى لفائدة مدارس في مناطق جبلية نائية إن شاء الله اذا توفرت الامكانيات.

و إن المكتب الإقليمي للهلال فإنه يبارك مثل هذه المبادرات فإنها توجه الشكر الجزيل لكل من ساهم بقليل أو كثير في إنجاح هذه القافلة الإنسانية و نخص منهم عمالة الدريوش ونيابة التعليم الدريوش والمحسنين من مدينة مليلية المحتلة و السيد مدير مدرسة ” ابن النفيس” و الأطر التربوية بنفس المدرسة والسكان.(وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمومنون ) صدق الله العظيم. و بالله التوفيق
























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح