النسيج الجمعوي بالناظور والدريوش يترافع من أجل تعديل مدونة الأسرة


النسيج الجمعوي بالناظور والدريوش يترافع من أجل تعديل مدونة الأسرة
ناظورسيتي: بدر الدين أبعير- حمزة حجلة

نظمت جمعية أوسان الثقافية بمعية شركائها من النسيج الجمعوي بالناظور والدريوش يوم السبت 30 نونبر الجاري، بفندق النخيل بالناظور، ندوة حول موضوع: "مدونة الأسر ة.. الواقع وآفاق المراجعة والتعديل"، بمشاركة مجموعة من الأساتذة والممارسين من منظومة العدالة والفاعلين الحقوقيين وفعاليات المجتمع المدني.

وقد افتتحت هذه الندوة بكلمة للأستاذ محمد الحموشي، أشار فيها إلى أن هذه الندوة تأتي في إطار مساهمة النسيج الجمعوي الديمقراطي بالناظور والدريوش في تفعيل مضامين خطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان، وتفعيلا لدور المجتمع المدني على مستوى العمل الميداني في مجال التثقيف ونشر الوعي الحقوقي والترافع والاقتراح، ومن أجل المساهمة في إعطاء دفعة جديدة للحوار والنقاش المجتمعيين حول القضايا الخلافية الواردة في الخطة، وضمنها بعض فصول مدونة الأسرة.

وأوضح أن تنظيم هذه الندوة يأتي بهدف الترافع ورفع توصيات ومقترحات قانونية للقطاعات الحكومية المعنية بقضايا الأسرة وللفرق البرلمانية، وأضاف أن هذه الندوة مناسبة لرصد ما يمكن أن يفيد في تقييم تطبيق المدونة، وطرح توصيات وتصورات لبدائل ناجعة يمكن أن تساعد على تقويم بعض مواد هذه المدونة التي أبانت الممارسة التطبيقية لها في الواقع ضرورة تعديلها ومراجعتها.

وعرفت هذه الندوة تقديم الأستاذ عبد الحافظ أعراب لمداخلة بعنوان "النيابة الشرعية على الأبناء وسؤال المساواة فيها بين الأب و الأم"، وتقديم الأستاذ مراد زيبوح لمداخلة بعنوان "تعديل ومراجعة مواد المدونة لتعزيز حقوق النساء، أية حماية فعلية؟" وتقديم الأستاذ محمد المحمدي لمداخلة حول "حضانة الأم للأبناء بين الكائن والمطلب الحقوقي الممكن".

ومن أبرز التوصيات التي خرجت بها ندوة الناظور الدعوة إلى مراجعة المادة 175 بإقرار عدم سقوط الحضانة عن الأم رغم زواجها، وتعديل المادتين 236 و 238 من أجل كفالة المساواة بين الأب والأم في الولاية على الأبناء، وإلغاء المادة 20 من مدونة الأسرة التي تنص على أن "لقاضي الأسرة المكلف بالزواج أن يأذن بزواج الفتى والفتاة دون سن الأْهلية المنصوص عليها."























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية