الناظور قبل وبعد كورونا.. هذا ما قاله مواطنون حول غياب الجالية وآثار الأزمة الاقتصادية على الأسر


ناظورسيتي: شيماء ف

فرق شاسع بين ما تعيشه مدينة الناظور خلال اليوم بسبب تداعيات جائحة كورونا والسنوات الماضية التي كانت تستقطب فيها آلاف المهاجرين والسياح المغاربة لقضاء عطلة الصيف، إذ أصبح الركود سيد الموقف في كل المجالات وخيم بضلاله على قطاعات عدة لاسيما المتعلقة منها بالمهن الموسمية والصيفية وتلك التي تنتعش خلال هذه المرحلة من كل سنة.

ناظورسيتي، وكعادتها من خلال قيامها باستطلاع آراء الساكنة، أجرت جولة بشوارع المدينة وطرحت سؤالا حول تداعيات الأزمة وعلاقتها بموجة الغلاء بين الماضي والحاضر، وقد تفاعل مع مستجوبون جردوا الخسائر التي أثرت على الأسر والمواطن بشكل عام.

شاهدوا...


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح