الناظور.. شاب "مضطرب نفسيا" يُنهي حياته بالطريقة ذاتها التي انتحر بها أخوه قبل سنوات


ناظورسيتي: متابعة

اهتزّت منطقة "أمسيفا" بحيّ براقة في الناظور، في حدود الحادية عشرة والنصف من ليلة أمس الأربعاء واقعة مفجعة، يعدما وضع شاب في الثلاثينات من عمره يسمى "س. ت."، قالت مصادر إنه كان يعيش وحيدا ويعاني من اضطرابات نفسية مزمنة، حدا لحياته في ظروف غامضة. وقد خلّف الحادث صدمة قوية في نفوس يكان الحي والمناطق المجاورة.

وأفادت المصادر ذاتها بأن أحد أقارب الهالك الشاب عثر عليه في رواق وقد شنق نفسه بواسطة حبل ربطه إلى نافذة، مضيفة أن حالته النفسية كانت مضطربة جدا وكان يتابع علاجا خاصا، كما سبق لأحد إخوته أن وضع حجا لحياته بالطريقة ذاتها قبل سنوات، مضيفة أن والدته هاجرت رفقة أخ آخر له إلى طنجة تاركَين الهالك "المضطرب" يعيش وحده.


وفور إبلاغها بالحادث، تنقلت السلطات الأمنية إلى مكان النازلة وفتحت تحقيقا فيها في الوقت الذي نُقل جثمان المتوفي إلى مستودع الأموات في المستشفى الحسني في الناظور، لإخضاعه للتشريح الطبي لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة. وانضاف المنتحر إلى لائحة الانتحارات التي يشهدها إقليم الناظور وباقي مناطق الجهة، من حين إلى آخر، خصوصا في صفوف الفئات العمرية الشابة.

يشار إلى أن ارتفاع حالات الانتحار في المغرب في الفترة الأخيرة صار يثير "القلق"، إذ تحتل المملكة مرتبة "متقدمة" في هذه الظاهرة، التي كانت آخر فصولها الصادمة انتحار أربعة أشخاص، في بداية الصيف الجاري، في أربع مدن دون الكشف عن الأسباب، وفي أوقات متقاربة. وفي هذا الإطار أفاد تقرير لمنظمة الصحة العالمية بأن 2.5 حالة وفاة عن طريق الانتحار لكل 100 ألف نسمة تُسجَّل سنويا في المغرب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح