الناظور.. الجمارك تصادر مبلغا ضخما من العملة الصعبة تخلى عنه شخص


ناظورسيتي - متابعة

تمكنت عناصر الجمارك التابعة لزمرة مكافحة المخدرات بالمحطة البحرية بالناظور، قبل قليل، من مصادرة مبلغ مهمّ من العملة الصعبة، بلغت قيمته 212 ألفا و790 أورو تخلى عهنا مواطن مغربي داخل شاحنة مباشرة بعد وصول رحلة بحرية، بعد تفطّنه إلى وجود هذه العناصر. وقد حاول المعني بالأمر مغادرة الميناء راجلا، بدعوى تناول الغداء خارج المحطة، في محاولة منه للتمويه على العناصر الأمنية التي تفطّنت إلى خطته فقامت بإيقافه.

يأتي ذلك في الوقت الذي تعمل مختلف المصالح والأجهزة الأمنية، بما فيها جهاز الجمارك، الضرب بيد من حديد وتضييق الخناق على عناصر مختلف الشبكات التي تنشط في مجالات الجريمة المنظمة، سواء في الميناء أو في كافة أرجاء المدينة والإقليم، من خلال شنّ حملات منظمة تستهدف القضاء على كافة مظاهر الجريمة في المنطقة.


ولوحظ في الآونة الأخيرة أن مختلف هذه الأجهزة الأمنية تبذل مجهودات مضاعفة لمحاصرة جميع مظاهر الجريمة، بكافة أنواعها وتمظهراتها، من تهريب البشر والمخدرات والبنزين، انطلاقا من سواحل الإقليم، إلى السرقة وترويج المخدرات والممنوعات في أرجاء مدينة الناظور والإقليم، وسط ارتياح كبير من السكان، الذين أشادوا في عدة مناسبات بهذه التدخلات الناجعة التي تسهم في استتباب الأمن خصوصا في ظل الوضعية الوبائية الراهنة.

وفي هذا الإطار، تمكّنت أجهزة الأمن، بتنسيق مع الدرك الملكي والقوات المساعدة، من الإطاحة بالعديد من العناصر المشبوهة والذين صدرت في حقهم مذكرات بالإيقاف. كما تمكنت من تفكيك العديد من العصابات الإجرامية التي تنشط في كافة أنواع الجريمة، ما قوبل باستحسان وارتياح كبير من السكان عقب كل عملية أمنية من هذا النوع.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح