المهاجرة الموقوفة جراء العثور على مخدرات بسيارتها تتشبث ببرائتها وتؤكد تعرضها لمصيدة بالحسيمة


المهاجرة الموقوفة جراء العثور على مخدرات بسيارتها  تتشبث ببرائتها وتؤكد تعرضها لمصيدة بالحسيمة
ناظورسيتي

إعتقلت السلطات الفرنسية سيدة من بروكسل في سبتمبر الماضي بعد أن عثر مسؤولو الجمارك على 111.5 كيلوغرام من المخدرات(ماريجوانا) في سيارتها ، ووفقًا لتقرير صحيفة DH تم إحتجازها لكنها تدعي انها كانت ضحية فخ.

وكانت الأم البلجيكية سافرت مع أطفالها الثلاثة إلى Perthus في جبال البرانس الشرقية بعد عودتها من المغرب وهناك عثرت الجمارك الفرنسية على 111 كيلوغراماً من ماريجوانا مخبأة في قاع مزدوج في السيارة ومن تم تم إعتقالها.


وبحسب ما صرح به شقيق المتهمة لصحيفة DH شقيقته بريئة،وعند سؤاله وماذا عن هذه الكمية من المخدرات التي عثر عليها في السيارة؟ أشار الى فخ وضعه ميكانيكي سيارات بمدينة الحسيمة حيث قضت شقيقته عطلة الصيف .

وقال في رحلتها الأخيرة إلى المغرب تركت سيارتها بالفعل في مرآب ليوم واحد و أضاف” أختي ساذجة وإذا كنت اتحدث عن الموقف الآن حتى لا يحدث لأشخاص آخرين مثل ماحدث مع اختي” مشيراً إلى أنه تم فتح تحقيق في المغرب لكن الضحية لا تتذكر اسم المرآب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح