المنظومة التعليمية بإقليم الدرويش محور لقاء بميضار


متابعة

نظمت جمعية المدرس للتربية و الثقافة بميضار بعد زوال اليوم الثاني من فبراير الجاري , بمقر دار الطالبة بميضار , ندوة حول واقع المنظومة التعليمية بإقليم الدريوش بتأطير كل من الدكتور علي مزيان عن المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالناضور , إلى جانبه الدكتور مصطفى عزيزي عن هيئة التفتيش و التأطير التربوي بمديرية الدريوش و السيد عبد العالي لزعر عن أطر الإدارة التربوية بمديرية الدريوش , وأيضا الدكتور محمد الأمغاري عن جمعية آباء و أمهات و أولياء التلاميذ .

افتتح اللقاء السيد رئيس الجمعية زايد البدوتي بالترحيب بالحضور الوازن الذي امتلأت به جنبات القاعة عن آخرها , بالإضافة إلى إحاطته بموضوع الندوة و أهميته , ثم تطرق السيد مصطفى عزيزي في مجمل مداخلته إلى كرونولوجية الإصلاحات التي عرفتها المنظومة التعليمية بالمغرب منذ الاستقلال , أما السيد علي مزيان في المداخلة الثانية فقد تحدث عن دور التكوين في تجويد التعلم بالمنطقة لينهي مداخلته بالتأكيد على ضرورة رفع توصيات للجهات المسؤولة بغية تأسيس فرع للمركز الجهوي لمهن التربية و التكوين بالإقليم , كما أعطى السيد عبد العالي لزعر في المداخلة الثالثة نبذة عن العرض التعليمي بالمديرية الإقليمية للدريوش جاردا مجموع الإمكانات المتاحة على كل المستويات متطرقا من جهة لنقاط القوة و نقاط الضعف من جهة أخرى , ليتفضل السيد محمد الأمغاري في المداخلة الأخيرة للحديث عن دور جمعية آباء و أولياء التلاميذ في الرقي بالمنظومة التربوية بالمنطقة .

بعد مداخلات المؤطرين , تم فتح باب النقاش أمام الحضور الذين تنوعت تدخلاتهم بين التساؤلات , الإضافات و المناشدات , ليشهد اللقاء بعد ذلك وقفة لتكريم السيد محمد البعزاتي عن المساعدين التقنيين بمناسبة تقاعده من العمل واعترافا بمجهوداته الفعالة في حقل التربية و التكوين خلال فترة عمله بثانوية إدريس الأول الإعدادية .
في الأخير أعيدت الكلمة للأساتذة المؤطرين للتفاعل مع تدخلات الحضور و الإجابة عن استفساراتهم .






















تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح