الممرضون يعلنون عودتهم للإضراب احتجاجا على وزارة الدكالي


ناظورسيتي: متابعة

نددت حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب بما أسمته محاولة “عرقلة تطور علوم التمريض وتقنيات الصحة وحرمان المواطنين المغاربة من الاستفادة من خدمات صحية ذات جودة”.

وطالبت الحركة في بلاغ لها، بالتوظيف بعيدا عن سياسة التعاقد التي وصفتها بـ”التخريبية” ، مشيرة أن الموسم المقبل سيعرف “نضالا قويا حتى تحقيق كافة المطالب المشروعة.”

وسجلت حركة الممرضين وتقنيي الصحة “تعثر” الحوار القطاعي بوزارة الصحة بعد سلسلة من الجلسات “البروتوكولية” بين الفرقاء الاجتماعيين والوزارة الوصية، “لم تخط فيه أي خطوة تبيانا لإيجاد حلول حقيقية ومنصفة للمشاكل القطاعية”، موردة أنه “بدل إلانصات لصوت الطبقة العاملة المتظاهرة والبحث عن حلول منصفة لمختلف المطالب الشروعة، تستعد الحكومة لتمرير مشروع القانون التنظيمي رقم 15.97 الذي يكبل إلا ضراب ويحول ممارسة هذا الحق إلى جريمة”.

وتطالب حركة الممرضين، بـ”إلانصاف في التعويض عن الاخطار المهنية، وإحداث هيئة وطنية، إخراج مرجع المهن والكفاءات، إنصاف ضحايا المرسوم 535.17.2، وتوظيف الخريجين المعطلين، تحسين شروط الترقي”.

وأعلن الممرضون وتقنيو الصحة، خوضهم إضرابا وطنيا لمدة 24 ساعة، يوم 11 شتنبر ويومي 3 و4 أكتوبر بجميع المصالح الاستشفائية والوقائية، ماعدا أقسام المستعجالت والانعاش مصحوبا بوقفات إحتجاجية أمام مقر وليات الجهات أو عمالات ألاقاليم.

كما أعلنوا الخروج في مسيرة وطنية يوم الخميس 3 أكتوبرأمام مقر الأمانة العامة للحكومة وأمام مقر وزارة الصحة بالعاصمة الرباط.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية