الملك محمد السادس يأمر بتقديم مليون دولار للشعب اليمني


ناظورسيتي | متابعة

أمر صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الإثنين 1 مارس الجاري، بتقديم مبلغ مليون دولار من أجل مساعدة الشعب اليمني.

وكشف عن التعليمات الملكية المذكورة في الأمر، ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، خلال مشاركته في الاجتماع رفيع المستوى حول خطة الاستجابة السنوية لليمن، المنظم من طرف حكومتي سويسـرا والسويد، وعرف حضور "أنطونيو كوتيريس" الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة.

وأضح المسؤول الحكومي المغربي، خلال كلمة له بذات الاجتماع، أن الأزمة الإنسانية غير المسبوقة التي يعرفها اليمن، والمصنفة كأكبر أزمة إنسانية في العالم بأرقامها المخيفة حول ملايين النازحين والمحتاجين للغذاء والدواء، تُسائل ضمير المجتمع الدولي برمته، وتحثه على بذل مجهود كبير لتوحيد الجهود لتمكين الشعب اليمني من العيش في كنف الأمن والسلام والاستقرار.



وأضاف الوزير المغربي خلال كلمته بذات الإجتماع، وأمام الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أن ما يعيشه الشعب اليمني يحتاج إلى جهد تضامني دولي واسع النطاق، ولا يجب أن يقتصـر فقط على دول بعينها، والتي قدمت ولازالت مساعدات سخية، مكنت حتى الآن من تجنب الأسوأ.

وأشار المسؤول الدبلوماسي المغربي، إلى أن هناك حاجة مُلحة وعاجلة لتفادي شبح المجاعة الذي يتهدد 16 مليون مواطن يمني خلال السنة الحالية، وهو ما يسجله المتتبعون للشأن اليمني بكل أسف وحسرة.

وأكد وزير الخارجية، أن المغرب بقيادة الملك محمد السادس، يولي أهمية قصوى للجوانب الإنسانية، بالنظر لدورها الحيوي بالنسبة للمدنيين اليمنيين، مضيقا أنه من هذا المنطلق، أمر صاحب الجلالة بتقديم مبلغ مليون دولار لفائدة الشعب اليمني، مساهمة من المملكة المغربية في هذا الجهد التضامني الدولي.

وأبرز المسؤول الحكومي، أن المغرب يؤكد أنه لا يمكن حل الازمة الإنسانية في هذا البلد إلا عبر إيجاد حل سياسي شامل ومستدام، يحفظ للشعب اليمني وحدته وسيادته.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح