المصاب بفيروس "كورونا" بالحسيمة يتماثل للشفاء وحالته الصحية جد مستقرة


المصاب بفيروس "كورونا" بالحسيمة يتماثل للشفاء وحالته الصحية جد مستقرة
متابعة


كشفت مصادر موثوقة أن المصاب الوحيد بفيروس "كورونا" بإقليم الحسيمة والمتواجد رهن الحجر الصحي بمستشفى القرب بإمزورن، حالته الصحية جد مستقرة ويتماثل للشفاء.

وبحسب موقع أخبار الريف الذي أورد الخبر، فإن الأطقم الطبية بمستشفى القرب بإمزورن تقوم بمجهودات جبارة لإنقاذ المصاب، وذلك باستعمال دواء "الكلوروكين" الذي وضعته وزارة الصحة بكل المراكز الاستشفائية العمومية والعسكرية على الصعيد الوطني لعلاج الحالات المصابة بالفيروس.

وكان المصاب الوحيد بفيروس كورونا بالحسيمة، قد حل بالمدينة يوم 14 مارس المنصرم، قادما من بلجيكا على متن آخر رحلة جوية بين بروكسيل ومطار الشريف الإدريسي بالحسيمة، عقب إعلان المغرب إغلاق الرحلات الجوية مع مختلف دول العالم.

يذكر أن وزارة الصحة أعلنت في مساء اليوم الأربعاء 1 ابريل الجاري، عن تسجيل 40 إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية، ليرتفع عدد الإصابات إلى 642 حالة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح