المساء: الزفزاف قائد حراك الريف يواجه رسميا عقوبة الإعدام


المساء: الزفزاف قائد حراك الريف يواجه رسميا عقوبة الإعدام
متابعة

أوردت يومية “المساء” أن ناصر الزفزافي، أيقونة حراك الريف، يواجه رسميا عقوبة الإعدام، بعدما رفعت النيابة العامة سقف التهم ضد معتقلي حراك الريف.

وأضافت اليومية أن الغرفة الجنحية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء ألغت بشكل جزئي قرار الإحالة في ملف ناصر الزفزافي، زعيم حراك الريف ومن معه، لتستجيب بذلك لاستئناف النيابة العامة.

وأوضحت اليومية أن هذا القرار يعني أن الغرفة المذكورة أعادت التهم التي أسقطها قاضي التحقيق في وقت سابق المتمثلة في المشاركة في التحريض ضد الوحدة الترابية، والمشاركة في تجمهر مسلح والعصيان المدني، والتي تصل عقوبة بعضها إلى الإعدام.



1.أرسلت من قبل Salah في 06/10/2017 10:35 من المحمول
عاش الملك عاش المخزن فاليمت الخونة الحسيمة

2.أرسلت من قبل MOULHID et fiere في 06/10/2017 11:38
ضد الوحدة الترابية، والمشاركة في تجمهر مسلح والعصيان المدني
accusation fause video ds les u tube et une prevue,et je dit que le jugement de l etat du maroc ete falcifier abuse de pouvoir de justice et juge.corruption pot de vin.et aussi faire la fitna
car si Nasser et juge a mort ou a vie.les rifins le polizario von faire des demande de separation du maroc officiellement et von avoir le support international

3.أرسلت من قبل sarah في 06/10/2017 18:20
Apparemment les mentalités ne changent pas au sein de ceux qui considèrent le Maroc comme une grande ferme et les marocains juste un cheptel humain. Ceux qui devraient être en prison sont libres, et ceux qui ne demandent que leurs droits légitimes sont emprisonnés, c’est le monde à l’envers.

ويبدو أن العقلية لا تتغير بين أولئك الذين يعتبرون المغرب مزرعة كبيرة والمغاربة مجرد حيوان ماشية. أولئك الذين يجب أن يكونوا في السجن أحرار، والذين يسألون فقط عن حقوقهم المشروعة والسجن، والعالم رأسا على عقب.

4.أرسلت من قبل bladi taz fik في 06/10/2017 21:28
الشفارة 70سنة كايقتلوا و يشفروا في البلاد و راهم بخير و مبرعين و اللي ناض يطلب حقو تعدموه,لعنة الله عليكم

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح