NadorCity.Com
 


المركب السياحي للسعيدية يضايق أحزابا في مليلية


المركب السياحي للسعيدية يضايق أحزابا في مليلية
جمال الدين الخضيري: بعد المشاريع السياحية الضخمة التي أنجزت في السعيدية، بدأت بعض الهيآت والأحزاب السياسية الاسبانية الكائنة بمدينة مليلية المحتلة تعزف لحنا نشازا، وتأبى إلا أن تعاكس السياسة التنموية المطبقة في المغرب، لا سيما في المناطق الشمالية. فالملاحظ أن بعض الأحزاب السياسية في المدينة وأخص بالذكر هنا حزب Unión, Progreso y Democracia ، الذي اعتبر مشاريع السعيدية بمثابة موت نهائي للسياسة السياحية في مليلية ، وتأسف على استثمار رجال أعمال اسبان لأموال طائلة في بلد أجنبي ( المغرب) الذي لا يريد أي تطور أو تنمية للمدينة المحتلة ، لذا حسب مسؤولي هذا الحزب فانه لا يجب الرهان على هذه المشاريع المغربية ، وإنما يجب البحث عن حلول بديلة.

والحقيقة أن الأوراش الكبرى التي ينجزها المغرب في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، طالما أثارت كثيرا من الانتقادات من لدن جيراننا الإسبان الذين نصبوا أنفسهم حراسا لضفتي المتوسط، ولعل النقطة التي أفاضت الكأس في هذا الميدان المركب السياحي لمدينة السعيدية وتوسيع ميناء طنجة.












المزيد من الأخبار

الناظور

أشغال تهيئة مركز جماعة تزطوطين تصل مراحل متقدمة والساكنة تطالب بمواصلة النهوض بتنمية الجماعة

صورة لوحة "غريبة" تدعو إلى الحفاظ على رونق حديقة جرداء وسط الناظور تثير سخرية الفايسبوكيين

هذا ما قاله اللاعب الريفي منير المحمدي بعد خسارة المنتخب الوطني أمام الغابون

أولياء التلاميذ بزايو ينقلون غضبهم من انتشار "الساعات الإضافية" إلى مديرية التعليم بالناظور

حشود من المواطنين يرافقون سجينا توفي بمستشفى الناظور إلى مثواه الاخير

العمال العرضيين ببلدية الناظور يتوقفون عن العمل بعد توقف رواتبهم لشهرين

ثلاث شركات تتنافس على إنقاذ الناظور من أزمة النفايات