NadorCity.Com
 


المركب السياحي للسعيدية يضايق أحزابا في مليلية


المركب السياحي للسعيدية يضايق أحزابا في مليلية
جمال الدين الخضيري: بعد المشاريع السياحية الضخمة التي أنجزت في السعيدية، بدأت بعض الهيآت والأحزاب السياسية الاسبانية الكائنة بمدينة مليلية المحتلة تعزف لحنا نشازا، وتأبى إلا أن تعاكس السياسة التنموية المطبقة في المغرب، لا سيما في المناطق الشمالية. فالملاحظ أن بعض الأحزاب السياسية في المدينة وأخص بالذكر هنا حزب Unión, Progreso y Democracia ، الذي اعتبر مشاريع السعيدية بمثابة موت نهائي للسياسة السياحية في مليلية ، وتأسف على استثمار رجال أعمال اسبان لأموال طائلة في بلد أجنبي ( المغرب) الذي لا يريد أي تطور أو تنمية للمدينة المحتلة ، لذا حسب مسؤولي هذا الحزب فانه لا يجب الرهان على هذه المشاريع المغربية ، وإنما يجب البحث عن حلول بديلة.

والحقيقة أن الأوراش الكبرى التي ينجزها المغرب في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، طالما أثارت كثيرا من الانتقادات من لدن جيراننا الإسبان الذين نصبوا أنفسهم حراسا لضفتي المتوسط، ولعل النقطة التي أفاضت الكأس في هذا الميدان المركب السياحي لمدينة السعيدية وتوسيع ميناء طنجة.












المزيد من الأخبار

الناظور

البرلماني السابق وديع التنملالي يخرج عن صمته بخصوص الانتخابات البرلمانية المقبلة بالناظور

أساسيات تدبير الموارد البشرية داخل المقاولات محور دورة تكوينة من تنظيم جمعية المبادرة بالناظور

حميد قوبع يمثل جهة الشرق في الجامعة الوطنية لحلاقة بالمغرب

انطلاق عملية "من الطفل إلى الطفل" لمحاربة الهدر المدرسي بجماعة بوعرك

الطالب الباحث أسامة أقوضاض ينال دبلوم الماستر في موضوع قرارات محكمة النقض بعدم قبول الطعن

الإذاعة الأمازيغية تستضيف البرلمانية ليلى أحكيم للحديث عن القاسم الانتخابي ورهانات الاستحقاقات المقبلة

أمن الناظور يكشف تفاصيل جديدة حول قضية المتورطة في تصوير فيديو وهي تمارس الجنس مع ابنها القاصر