NadorCity.Com
 






المحامي البوشتاوي يكشف معلومات غير معروفة عن "عزي أحمد" سفير حراك الريف المعتقل بتطوان


المحامي البوشتاوي يكشف معلومات غير معروفة عن "عزي أحمد" سفير حراك الريف المعتقل بتطوان
شفيق الزروالي

كشف المحامي عبد الصادق البوشتاوي في تدوينة على صفحته الرسمية على الفايسبوك معلومات غير معروفة للعموم عن سفير حراك الريف ، المعروف ب "عزي أحمد" .المعتقل بسجن تطوان.

وكتب البوشتاوي في التدوينة ، "أحمد الخطابي من مواليد 1965 متزوج وأب لثلاثة بنات أصغرهن تبلغ من العمر6سنوات ، فلاح بسيط اكتسب شعبية كبيرة من خلال السلة والعصى التي لا تفارقه كثير التنقل بين بلدات الريف وزار مدن عديدة منها طنجة تطوان الرباط سلاالدار البيضاء ووجدة واكتسب محبة الناس بسبب بساطته وروح الدعابة التي يتميز بها."

واضاف البوشتاوي ، أن احمد الخطابي ، "لا يتوانى في التعبير عن دعمه ومساندته للحراك الشعبي بالريف والإشادة بطابعه السلمي وبمطالبه الإقتصادية والإجتماعية والحقوقية ، وزاد بالقول ، "إنسان محبوب ويدخل السرور على القلب والروح عند مجالسته ومحادثته عن قرب ."

وتابع البوشتاوي وصفه لشخصية سفير الحراك ، : " شخصيا أحسست بفرح وارتياح كبيرين عندما التقيت به صدفة في إحدى مقاهي الدار البيضاء قرب محكمة الإستئناف على هامش محاكمة معتقلي الحراك بسجن عكاشة وقد تبادلت معه أطراف الحديث وتعرفت عنه عن قرب وووقفت على حقيقة طيبوبة وسمو أخلاقه ومغزى كلامه وهو كله حكم ومعاني إنسانية سامية تعبر عن الخصال والطباع الفطرية العفوية التي يتصف بها الإنسان الأمازيغي البدوي الحر الذي يرفض الذل والهوان والخنوع ولا يرضى إلا بالحرية والكرامة والنخوة والعزة."

ووصف البوشتاوي اعتقال أحمد الخطابي (عزي أحمد) وحرمانه من سلته وعصاه بإعتقال لما تبقى من قيم الصفاء والوفاء والإيخاء والسلام في زمن الخديعة والنفاق والظلم والقمع والإضطهاد ، مطالبا من خلال التدوينة بالحرية له ولجميع مكعتقلي الحراك العشبي بالريف.



1.أرسلت من قبل mohamed في 02/11/2017 12:14
C EST HOMME REPOSANT SANS LE CONNAITRE DE PRES.ALLAH ITLAK SARAHOU .

2.أرسلت من قبل sarah في 02/11/2017 15:47
#Rif : Un autre jeune Rifain mohamed daoudi arrêté par la police marocaine et disparu depuis. Quand il apparaîtra, après quelques jours de gégène, il dira que c'est lui qui a assassiné Kennedy. #Hirak
# ريف: شاب آخر رفين محمد الداودي اعتقلته الشرطة المغربية وذهب منذ ذلك الحين. عندما يظهر، بعد بضعة أيام من جيجن، وقال انه سيقول انه هو الذي قتل كينيدي.

محمد الداودي. مختطف ريفي ٱخر.... غبروه البارحة. ملي غادي إبان غادي يعترف بكولشي، حتى بقتل كينيدي

3.أرسلت من قبل بنت الريف الحرة في 02/11/2017 17:12
فعلا من هنا نفهم أن المخزن او النظام السياسي ببلدنا ضعيف جدا كيف يمكن لدولة تعتبر نفسها من أقوى الدول في القارة الأفريقية أن تعتقل مثل هذا الشخص البسيط الذي لا يملك إلاّ سلة وبداخلها قنينة ماء يروي بها عطشه وعصا يتوكأ عليها وأحياناً يضعها فوق ظهره إنسان بسيط وضعيف بكل ما تحمل الكلمة من معنى .

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

جديد.. أكبر حملة تخفيضات عند "دار وديكور" المحل الأول من نوعه المتخصص في بيع ورق الجدران بالناظور

بالصور.. سائق سيارة مجهولة يصطدم بـ 3 سيارات وسط العروي ويلوذ بالفرار

سلوان : الدكتورة كوثر الوهبي افتتحت عيادة طبية للطب العام بسلوان

القاء القبض على 3 قناصيين بجماعة بني شيكر يمارسون الصيد العشوائي

الفنان مصعب الحبيب يبدع في إطلاق صرخة فنية جديدة عن مرض السرطان

شاهدوا.. ربورتاج بانورامي شيّق حول مدينة الناظور: مؤهلاتها ومناظرها الخلابة وتحولاتها

بدر أعراب يكتب: لكي تكون مناضلا، عليك أن تَكْفر...!