NadorCity.Com
 


المجموعة الوطنية لحاملي شهادات الدراسات الأمازيغية تندد بالمماطلة في تسوية ملفها


المجموعة الوطنية لحاملي شهادات الدراسات الأمازيغية تندد بالمماطلة في تسوية ملفها


ناظور سيتي :

أكدت المجموعة الوطنية لحاملي شهادات الدراسات الأمازيغية، في بيان توصل ناظور سيتي بنسخة منه، أنه في " خضم التغيرات والمستجدات التي تعرفها الساحة السياسية بالمغرب، خاصة منها ترسيم الأمازيغية في الدستور الجديد، وأمام استمرارية نهج الجهات المسؤولة لسياسة صم الآذان، اتجاه كل المحاولات التي قامت بها سابقا اللجنة الوطنية لمسالك الدراسات الأمازيغية، والتي ووجهت باللامبالات من طرف المؤسسات الوصية، بالرغم من محاولاتها الدائمة لتلميع صورتها فيما يخص الأمازيغية... مما يؤكد وبجلاء غياب الإرادة السياسية في تسوية وضع الأمازيغية في كل مناحي الحياة العامة (التعليم، الإعلام، القضاء...)، خاصة مع تنامي موجات المعطلين في سلك الدراسات الأمازيغية بمختلف الجامعات المغربية التي أحدثت فيها هذه المسالك".

ويضيف البيان ذاته أنه وأمام هذا الوضع فقد اجتمعت بالرباط أيام 27، 28 و29 يناير 2012 تمثيليات فروع حاملي شهادات الدراسات الأمازيغية بمختلف أسلاكها بالجامعات المغربية، وتقرر أساسا تقييم وتثمين المجهودات الجبارة التي قامت بها اللجنة الوطنية لمسالك الدراسات الأمازيغية طيلة الخمس سنوات الماضية، وإعلان حلها بعد استكمال واجبها النضالي، وبروز سياق سياسي جديد، و تأسيس إطار جديد يحمل اسم" المجموعة الوطنية لحاملي شهادات الدراسات الأمازيغية " والإشادة بالمشاركة الكثيفة لخريجي مسالك الدراسات الأمازيغية بمسيرة "تاوادا" ليوم 15 يناير 2012 بالرباط، والإلحاح على المطالبة بالإدماج الفوري والمباشر للحاصلين على الشواهد الأمازيغية.

كما ندد ذات البيان بسياسة التماطل الممنهجة في تسوية ملف خريجي مسالك الدراسات الأمازيغية وكذا التمييز والاستثناء الذي لا يزال يطال الشواهد الأمازيغية، بالرغم من الاعتراف الدستوري باللغة الأمازيغية، وضرورة إقرارها في كل مناحي الحياة العامة، و تطوير كل الدعامات الأساسية لإنجاح ورش تدريس الأمازيغية في كل الأسلاك التعليمية، على غرار "أكادير، وجدة، فاس، تطوان، الرباط"، و العزم على مواصلة النضال وخوض أشكال ومعارك نضالية تصعيدية، إلى حين تحقيق المطالب العادلة والمشروعة في ظل الإدماج الفوري والمباشر لخريجي مسالك الدراسات الأمازيغية.




1.أرسلت من قبل arif في 03/02/2012 14:17
je trouve que les amazights sont plus pieu que les arabes c est pour cela je prefere ma langue amazir mieux que l arabe qui est parlè par erarabiyins al monafi3in et aussi tous les mecreants de moyen orient

2.أرسلت من قبل soumya في 04/02/2012 20:04
ana adono ana lhokoma ljadida ay hokmot bn kiran lan taf3ala chaya li ana lmarib ldayhi katir min l3awai9 3ala kafat lmostawayat lijtima3ia wa i9tisadiya ila a5irih hada ma ja3ala lbitala mortafi3a katiran rarma lmajhodat lati ya9mo biha lmalik nasarho lah la tab9a bitaryir lhkoma wa inama bifaihim lana wa nahno ntamana min koli 9albina bi roayat mlarib mozdahir












المزيد من الأخبار

الناظور

الدكتور احمد خرطة يهنئ الدكتور عادل الغنوبي و الدكتورة خديجة علاوي لحصولهما على شهادة التأهيل الجامعي

محمد الرمضاني رئيس الفتح الرياضي الناظوري يستقيل من مهامه بعصبة الشرق

تهنئة لعائلة برجال بمناسبة دخول ابنها البار إلياس القفص الذهبي

حركيو الناظور يلتحقون بحزب التجمع الوطني للأحرار

الموت يفجع أسرة رئيس جماعة العروي عبد القادر قوضاض

باشا العروي يسهر على تطبيق قانون حظر التجوال الليلي والأمن يغرم العشرات من المواطنين.

حملة “بحر بلا بلاستيك” تحط الرحال بالناظور