NadorCity.Com
 


المجلس العلمي المحلي لإقليم الناظور في افتتاح كتاب قرآني




1.أرسلت من قبل lol في 09/07/2011 07:18
on veut des ecoles modernes, je vois sur les photos des personnes analphabetes, et je ne sais pas qu elle role elles peuvent jouer
baraka
sa suffit d abrutir le peuple

2.أرسلت من قبل jawad في 09/07/2011 11:57
الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.
هذه مبادرة طيبة من المجلس الغلمي و اتمنى لكم التوفيق لمى يحب الله و يرظى, عندي ملاحظة . لمذا لا تكون تلك المساعدات اللتي قدمتموها للطلبة او المدرسين في خفاء ؟
و تلك الصور اللتي تصورون لمى هل رياء ام سمعة ام ماذ ؟
اليس من الافظل ان يكون العمل لله وحده!!!

3.أرسلت من قبل Hafid Lakhal في 09/07/2011 12:14
Facebook
عمل رائع تطمئن له النفوس وتستبشر خيرا اعان الله استادنا المحترم السيد ميمون بريسول وكل من سار علي نهجه

4.أرسلت من قبل mimoun في 09/07/2011 14:35
ما شاء الله مفخرة لبني سيدال لوطا ومثلجة للصدر و مرضاة للرب و محفضة لكتاب الله .

5.أرسلت من قبل احمد في 09/07/2011 15:20
جزى الله الشيخ الكريم مصطفى بنحمزى على مايقوم به من اجل كتاب الله تعالى واعان الله استاد ميمون برسول على هدا العمل العظيم .وفق الله الجميع في خدمت دين الاسلام

6.أرسلت من قبل بوزيان في 09/07/2011 16:39
السلام عليكم جميل ان نعيد للبادية دورها الريادي في تحفيط القران الكريم بعدما استأثرت المدينة في السنوات الاخيرة بالنصيب الاوفر من الكتانيب القرانية
وبالمناسبة اشد بحرارة على ايدي المحسنين اللذين ساهموا في بناء الكتاب وتجهيزيه واخراجه بهذه الحلة الجميلة اما فيما يخص الحفل فقد مر في جو رباني ايماني روحاني قل نضيره وقد اصبغت عليه البدية سحرها بسكونها وهدوئها وقد حضر الحفل جم غفير من عمار مساجد الله من علماء ودعاة وعامة الناس كبيرهم وصغيرهم عند الله سواء في هذا الموقف الايماني كما ادعوا ان يلتفت المجلس العلمي للبادية وان يكون هناك مخططا مدروسا يشمل البوادي وان يصير الامر قاعدة وليس استثناء وفي الاخير اشكر كل من اكرمنا واحسن الينا وسهل لنا سبل الوصول الى هذه الاجواء الايمانية الرباتية كما لا يفوتني ان اهنأ معلم القران على العمرة التى تكرم عليه بها سي مصطفى بن حمزة رئيس المجلس العلمي بوجدة وخير الختام السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

7.أرسلت من قبل a.salim2012@hotmail.fr في 09/07/2011 20:18
لا أحد يعيب هذا العمل ،فهو مجهود كبير يقوم به المجلس العلمي في سبيل تحفيظ القرآن الكريم لهؤلاء الشباب،لكن العيب أن نسخر بحفاظ كتاب الله ونحط من قدرهم ومكانتهم وذلك حين تخرجهم فيبتدئون بالطواف من مسجد إلى مسجد ومن حي إلى حي يبحثون لعلهم يجدون محرابا ليؤموا الناس فيه،وإذا جن عليهم الليل تراهم يبحثون عن زاوية أو ركن بيت ليحطوا رحالهم،وإذا بزغت الشمس بدأوا في الطواف،هذا هو أغلب نهاية ومصيرينتهي إليه هؤلاء المساكين،ذل واستكانة ومهانة،وحتى إذا وجد محرابا يؤم الناس فيه ،بدأت الجماعة تساومه في الأجرة كأنهم يشترون شاة،حتى قال أحدهم اشترطوا عليه الفجر أن يصليها بنا إن أراد ألف وخمسمائة درهم فعلا،نعم المجلس العلمي يتحمل أكبر مسؤولية أمام الله في الذل الذي وصل إليه أئمة مساجدنا،إلا إذا استثنينا بعض الأئمة الذين لهم جدة في العرس،أكيد لا يشعرون بالجوع ولا الذل،أما أغلبهم فحدث ولا حرج،ثم ماذا نستفيد من هؤلاء الشباب الذين يتخرجون من معاهدكم حافظين للبردة الشركية،هل تخرج أحد من معاهدكم مفسرا للقرآن،أو فقيها،أو عالما بعلوم الدين،فإن كان كان كذلك فأنا لا أعرف أحد من هذا الصنف،ياليت أحد يعرفني بهم،ثم لماذا يهتم المجلس العلمي بهذه المعاهد صيفا،وينساها شتاءا؟؟أين اهتمامه بمعالجة المصائب التي تحدث على البحر فيما يسمى بالمهرجان؟لماذا لم يقدم استنكارا وتنديدا على الأقل فيما يجري هناك ما دام هو مسؤول على الأمن الروحي للمواطنين؟أتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض؟؟؟؟فإلى الله المشتكى

8.أرسلت من قبل ahmed assakour في 09/07/2011 21:25
enna allaha motemo noreho walaw kariha alkarehon

9.أرسلت من قبل Angel_Nx@hotmail.fr في 10/07/2011 00:44
tbarkllah 3likom walah l3adim llah iwafa9 anaja7 nshallah yarkha n chabab nir walah adawam yani abi di riyam nhsallah

10.أرسلت من قبل غيور في 10/07/2011 01:01
عوض الظهور في الصور و الرياء الذي يصحبه ، كان الأولى بمجلسنا العلمي و علمائنا الأفاضل أن يعلنوا في بيان واضح موقفهم من سهرات المجون بالكورنيش و استنكارهم لما يحصل في الكورنيش من عري و اختلاط
أما الظهور في المواقع الإلكترونية رياء و سمعة فهذا و الله لن يساهم في تحسين صورتكم لدى الشعب .... المواطنون يعرفون حقيقتكم إنكم تجرون وراء مصالحكم و مناصبكم و الملايين التي تجنون من ورائها
سبحان مغير الأحوال رئيس المجاس العلمي كان بالأمس القريب لا يدعو مع الملك في خطبه و الآن أصبح يركع و يقبل الأيدي من أجل وسخ الدنيا
اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا

11.أرسلت من قبل مغربية و تفتخر في 10/07/2011 11:36
c'est magnifique de voire que les écoles du Coran tiens encore leurs place dans l'éducation national ;car en ces dernier temps l'apprentissage de tous ce qui a relation avec la religion est devenu un peux dépassé malgré qu'on est un pays musulman .
Le mode moderne nous met sincèrement devant d'immense changement sur tout les nivaux , mais la protection de notre notre religion est un devoirs qui doit êtres pris avec un plein respect par tout les marocains .

12.أرسلت من قبل karim في 10/07/2011 23:40
السلام عليكم
تحية خاصة الى ناظور سيتي جزى الله كل الذين يعملون من أجل الحفاظ عن القرآن الكريم وأدعو بعض إخواننا أن يتقوا الله وأن يقولوا الخير أوأن يصمتوا إن كانوا مؤمنين حقا وأن ينقادوا الى قول الرسول صلى الله عليه وسلم من كان يؤمن بالله واليوم الآخر أو ليصمت فأقوالكم في حق العلماء وطلبة العلم ستحاسبون عنها يوم القيامة












المزيد من الأخبار

الناظور

سيدة ستينية تعاني "الفقر والحرمان" بحي إيكوناف تناشد المحسنين إنقاذها من ظروفها "المزرية"

مأساة.. "بناصر" قضى أزيد من سنتين بمستشفى الحسني بسبب "إهماله" من طرف أبنائه

الأزمة تشعل احتجاجات تجار الجوطية بالناظور

ديما لجديد عند غولد فتنس عروض مميزة بمناسبة رأس سنة

سلطات الناظور تواصل حملاتها ضد الباعة الجائلين في ظل غياب بدائل تنقذ الأسر من التشرد

محكمة الناظور تقضي بحبس سبعة مروجين للمخدرات

شاهدوا.. خلاف ومناوشات بين تجار سوق أزغنغان بسبب تقسيم الأماكن بالسوق الجديد