المؤبد لشرطي قام بقتل شاب وشابة مستعملا سلاحه الوظيفي


ناظورسيتي: متابعة

أصدر غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء حكما قضائيا بالسجن المؤبد ضد مفتشر شرطة ممتاز كان يعمل بفرقة الابحاث بأنفا، بسبب تورطه في قتل شاب وشابة بالشارع العام، مستعملا سلاحه الوظيفي.

وقد قضت هيئة الحكم في إطار المحاكمة عن بعد، بإدانة المتهم عن طريق تقنية «فيديو كونفرانس» وذلك تماشيا مع التدابير والاجراءات الاحترازية التي اتخذتها منظومة العدالة لمنع تفشي الوباء في صفوف السجناء، بعد الانتهاء من مناقشة الملف وادخاله للمداولة.

وقد أثارت هذه القضية الرأي العام حيث تفجرت في شهر يوليوز من السنة الماضية عندما فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات استعمال موظف شرطة لسلاحه الوظيفي في تدخل أمني نتج عنه وفاة شخصين.


ويقبع المتهم في المركب السجني عكاشة لأزيد من سنة، بعد اعتقاله في منتجع الرأس الأسود شمال المغرب، أثناء محاولته الفرار بعد كشف جريمته بواسطة شريط فيديو، جرى تداوله بشكل واسع بعد يومين من الحادث

وبين الشريط المصور كيف أن الشرطي أعدم فتاة بدم بارد، وهي مطروحة أرضا، برصاصة في الرأس، بعدما سبق أن أردى شابا آخر قتيلا بطلق ناري في رأسه، الشيئ الذي دفع المديرة العامة للأمن الوطني إصدار قرار قررت به توقيف مفتش الشرطة في انتظار نتائج التحقيق

كما قامت بتوسيع التحقيق ليشمل باقي باقي العناصر التي كانت حاضرة خلال هذه العملية، من بينها الشرطي الذي قام بدفع الشابة قبل أن يقوم الشرطي الأخر بإطلاق الرصاص.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح