المزيد من الأخبار





الفنوع وأحبيطي يتحدثون عن مخرجات لقائهم مع عامل الناظور حول إغلاق السوق الأسبوعي لأزغنغان


شفيق الزروالي/حمزة حجلة

عُقد اليوم الإثنين 29 يونوي الجاري ، بمقر عمالة الناظور إجتماعا بين ممثلي جماعة أزغنغان والمجتمع المدني بالمدينة مع عامل إقليم الناظور حول مشكل إغلاق السوق الأسبوعي للمدينة تمهيدا لتحويل فضائه الى عدد من المشاريع التنموية .

وقال بغداد الفنوع النائب الرابع لرئيس المجلس الجماعي لأزغنغان، أن اللقاء ناقشوا فيه مع عامل الإقليم الحلول الممكنة من أجل الحفاظ على المشاريع المبرمجة داخل البقعة الأرضية التي كان ينعقد فيها السوق دون الإضرار بالتجار الذين كانوا يزاولون نشاطهم التجاري داخل السوق .


وأضاف الفنوع ، أن أطراف اللقاء أكدت لعامل الإقليم ضرورة إيجاد بديل للتجار الذي تضرروا من إغلاق السوق الذي كان مصدرا زرقهم دون فقدان المدينة للمشاريع المهمة التي سيتم إنجازها داخل السوق من بينها معهد للتكوين وملاعب للقرب .

وبدوره قال محمد أحبيطي رئيس اتحاد النسيج الجمعوي بأزغنغان، أن عامل الإقليم خيرهم ما بين المشاريع الكبرى التي سيتم إنجازها في أماكن مختلفة من مدينة أزغنغان من بينها فضاء السوق الأسبوعي المغلق أو بقاء السوق على حاله ، مشيرا الى أنهم كمجتمع مدني يحاولون التوفيق ما بين الإثنين .

وإقترح المجتمعون مع العامل ، بحسب ما قاله أحبيطي- إنشاء سوق نموذجي بضواحي المدينة من أجل تعويض التجار المتضررين من إغلاق السوق الاسبوعي الذي كانوا يزاولون فيه تجارتهم وتنفيذ المشاريع التنموية في البقعة الأرضية التي سيوفرها السوق القديم بعد تحويله .



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح