NadorCity.Com
 






الفنان صلاح الطويل لـ"ناظورسيتي": هناك حصار مضروب على أغاني


الفنان صلاح الطويل لـ"ناظورسيتي": هناك حصار مضروب على أغاني
محمد العبوسي

قـال الفنان المغربي الملتزم صلاح الطويل، في تصريح أوفى به موقع "ناظورسيتي"، أن حلوله بمدينة الناظور، جاء تلبية لدعوة تلقاها من حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، للمشاركة في تأثيث مناسبة تخليد الذكرى الثالثة للفقيد "أحمد بنجلون" الكاتب الوطني للحزب.

وأوضـح الناشط الحقوقي الطويل، أنه آمـن بعدالة ومشروعية المطالب الاجتماعية التي رفعها الحراك الشعبي بالريف وبسلميته، ما جعله واحداً من مساندي الحراك الاجتماعي بالمنطقة من خلال مجموعة من المقالات وأغاني تدعم الحراك، يردف المتحدث.

وعما إذا كان قد فكَّر في إصدار أغنية عن "الريف"، كما تغنّت بجباله زميلته الفنانة المغربية سعيدة فكري التي تتبنى خطّاً فنيا ملتزما على غراره، أكد الطويل على أنه أوّل فنان قام بإصدار عملٍ فنّي عقب استشهاد سمّاك الحسيمة محسن فكري، كما اِجترح أغنية أخرى معنونة بـ"قسم الريف".

وبشأن تدوينته التي أثار فيها غياب فنانين ريفيين أمثال الوليد ميمون وخالد إيزري من مشهد الحراك، أكد الفنان الطويل أن الغرض من تدوينته ليس قطعاً للتقليل من شأن هؤلاء الفنانين "الذين أعتز بهم وأحترمهم، بقدر ما كان الغرض هو التساءَل حول غيابه فحسب ليس إلاّ".

ووصـف المتحدث، محاكمات المعتقلين على ذمّة حراك الريف، بـ"الحامضة والباسلة"، معتبراً إيّاها كـ"مسلسل تركي رديء لا من ناحية السيناريو ولا من ناحية الإخراج"، معتبرا في الحين نفسه أن التهم الموجهة لشباب حراك الريف هي تهم مغلوطة لأنهم أبرياء طالبوا بمطالب محض اجتماعية.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

حركة متطوعون من أجل الناظور تخرج لغرس الورود إحتجاجا على تحويل حديقة إلى محطة لسيارات الأجرة

صور.. متشرد يعرض وكالة بنكية وسط الناظور للتخريب وتكسير واجهتها الأمامية

الناظوري "محمد عواج" يوشح بوسام الأكاديمي لدى وزارة "التعليم" بالجمهورية الفرنسية

شاهدوا سلسلة كارتونية جديدة مدبلجة إلى الريفية بعنوان "بويا ثامغاث ن باباس" بصوت حياة أبركان

مشهد صادم وسط الناظور.. متخلى عنه ينجو من الموت بسبب جرعة زائدة من السيليسيون

تعرفوا على فندق وسط الناظور أقام فيه زعماء تاريخيون أمثال نيلسون مانديلا وبوضياف والهواري بومدين

الناظور بين الماضي والحاضر.. هكذا كانت الساحة المحيطة بقصر البلدية وهذا مصيرها بعد زحف الاسمنت