الفنانة سلمى رشيد في حوارها مع ناظورسيتي : أنا بنت الشعب وماتربيتش في فيلا


الفنانة سلمى رشيد في حوارها مع ناظورسيتي : أنا بنت الشعب وماتربيتش في فيلا
حسن الرامي - حمزة حجلة


في حوارٍ شيّق أجرته "ناظورسيتي"، مع الفنانة المغربية المتألقة سلمى رشيد، كشفت أنها من عشّاق الفنّ الريفي لأنه جزءٌ من الفن المغربي المتنوع، كما أنها من عشاق فنّ "الركادة" الذي تعتبر المنطقة الشرقية مصدره، كاشفةً عن جديد أعمالها المزمع إصدارها عما قريب.

"سبق لي أن أديتُ أغنية "أرشيدة" بالريفية وقد لقيت نجاحا وحفاوة كبيرين لدى الجمهور الريفي"، تضيف خريجة "ستار أكاديمي"، قبل أن تستطرد "فكرة الغناء بالريفية راودتني منذ مدة، فقط أنتظر إيجاد اللّحن والكلمات المناسبة".

وعن رأيها بخصوص الحراك الشعبي المندلع بمنطقة الريف ومطالبه الاجتماعية المرفوعة، اِكتفت الفنانة، بالقول إنها "بعيدة كل البعد عن السياسة، وتخصّصي هو الفن وحسب"، مضيفةً "ما يهمني كباقي الفنانين هو أن أرى بلدي مستقراً وآمناً".

وحول انخراطها في حملة المقاطعات الي تخوضها شريحة واسعة من المواطنين للمهرجانات الصيفية، أوضحت المتحدثة أن الفنان هـو بدوره مواطن قبل كل شيء "وأنا إبنة الشعب وسليلة حي شعبي، ولم أولد في فيلا باش تخليني بعيدة فكريا عن هموم وقضايا المجتمع".




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية