NadorCity.Com
 






العماري يتخلى عن دعم بنشماش بعد ترشيحه "استقلاليا" رئيسا لمجلس المستشارين


العماري يتخلى عن دعم بنشماش بعد ترشيحه "استقلاليا" رئيسا لمجلس المستشارين
ناظورسيتي - متابعة


أورد موقع زنقة 20، نقلا عن مصادر جد موثوقة، أن الياس العُماري ابتعد بشكل كامل عن حشد الدعم لحكيم بنشماش لخلافة نفسه رئيساً لمجلس المستشارين.

وشدد المصدر نفسه أن الياس العُماري أخبر بنشماش باستحالة منافسة الاستقلالي ‘ميارة’ رئيس نقابة ‘الاتحاد العام للشغالين بالمغرب على كرسي مجلس المستشارين بعدما انتهى الى علمه اعداد حزب الميزان لتقديم مرشحه من الاقاليم الجنوبية.

مصدر الموقع أضاف بأن حزب قيادة حزب ‘الاستقلال’ تستعد للحسم في اسم ‘ميارة’ للتنافس على رئاسة الغرفة الثانية خلال الأيام القليلة المقبلة بعد عودة ذات القيادي النقابي من مهمة نقابية بالأمم المتحدة الاسبوع المقبل.

وتشير المعطيات المتوفرة أن قيادات حزب ‘الاستقلال’ تتجه لاقناع ‘عبد الصمد قيوح’ للعدول عن فكرة الترشح خاصة وأن ترشيح ‘ميارة’ سيحشد مزيداً من الدعم من داخل الأغلبية الحكومية خصوصاً من حزبي ‘التجمع الوطني للأحرار’ و ‘العدالة والتنمية’، ولما يحمل ترشيحه أيضاً من دلالات سياسية بانتخاب قيادي صحراوي رئيساً للغرفة الثانية داخلياً وخارجياً.

وأضافت "زنقة 20" أن الخلافات البينية بين حزب ‘الاستقلال’ و ‘الأحرار’ بجهة سوس ستدفع لا محالة باللجنة التنفيذية لذات الحزب للحسم في تقديم ‘ميارة’ لكسب أصوات حزب ‘الحمامة’ وقلب الطاولة على بنشماش وحزبه وإسقاطه من كرسي الرئاسة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

شاهدوا الحلقة الـ16 من المسلسل الدرامي "خيوط رفيعة" الناطق بالريفية

البرلماني الطيب البقالي لرئيس الحكومة.. إخراج قانون الإطار للتربية والتكوين ضرورة ملحة للنهوض بقطاع التعليم

وزارة التربية الوطنية تغير مواعيد الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا

الجهاز العصبي... موضوع حلقة اليوم من برنامج "نصائح طبية" على الشاشة الأمازيغية

شاهدوا الحلقة 16 من السلسلة الهزلية الريفية "ثواث خ ثواث" للكوميديين علاء بنحدو وبوزيان

ناظوريون يتساءلون عن سبب غياب "نفّار السحور" وعن سر توقّفه عن إحياء تقليد رمضاني دام نصف قرن

شاهدوا.. استمرار تحرير الملك البحري بشاطئ تشارنا وهدم المنازل التي كان يستغلها الإسبان