العروي.. عناصر الأمن يلقون القبض على شخص أرسل شابا للمستشفى في حالة حرجة


ناظورسيتي: متابعة

وقعت في ساعات متأخرة من ليلة امس الجمعة 23 يوليوز الجاري، جريمة طعن بالسلاح الابيض بمدينة العروي، بحيث أقدم أحد الأشخاص على طعن أحد الشبان أرسله صوب المؤسسة الصحية الإقليمية بالناظور في حالة حرجة.


وحسب مصدر محلي، وقعت بعد منتصف ليلة امس الجمعة بشارع عبد الكريم الخطابي بالعروي جريمة طعن بالسلاح الأبيض راح ضحيتها شاب تم نقله في حالة جد خطيرة إلى مستشفى القرب بالعروي وبعدها إلى المستشفى الحسنى بالناظور المدينة بين الحياة والموت .

وقد فتحت مفوضية الشرطة بالعروي بحثا عاجلا بتنسيق مع رئيس المفوضية الذي وقف على هاته الجريمة من اجل الوصول الى الجاني ، وقد تمكنت تحريات رجال الامن للوصول اليه وتم اعتقاله صباح اليوم .

وتم تعميق البحث معه بتعليمات من النيابة العامة المختصة وسيتم تقديمه الى القضاء لاتخاذ المتعين في حقه.

حري بالذكر أن الاعتداء الإجرامي ذاته، يأتي بعد أيام من تسجيل اعتداء تعرض له رجل سلطة بمدينة العروي، حيث كشفت مصادر مطلعة، أن أحد الباعة المتجولين، كان يبيع الأسماك أمام البوابة الخارجية للمحوتة الجديدة وخارج أوقات العمل، قام بالإعتداء على قائد الملحقة الإدارية الأولى أثناء تأديته لعمله.

وكشفت المصادر ذاتها، أن رجل السلطة طالب بائع السمك باحترام أوقات العمل، وكذا ضرورة بيع السمك داخل المحوتة، داعيا إياه إلى حمل بضاعته والانصراف عوض حجزها، الأمر الذي لم يتقبله البائع، ليدخل في شجار مع قائد المقاطعة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن الإعتداء الذي تعرض له رجل السلطة، تسبب له في جرح عميق على مستوى الرأس والظهر استدعى نقله على عجل لقسم المستعجلات، حيث تلقى عدة غرز ومازال يتواجد حاليا بالمستشفى.

وتجدر الإشارة إلى أن مدينة العروي تعرف مؤخرا اعتداءات متكررة على رجال السلطة من طرف بعض الباعة ذوي السوابق العدلية، مما يطرح العديد من الأسئلة حول تكاثر هؤولاء بالمدينة وما يشكلانه من خطر على الساكنة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح