العثور على جثة مهاجر مغربي في الستينيات من عمره لقي حتفه في ظروف غامضة


العثور على جثة مهاجر مغربي في الستينيات من عمره لقي حتفه في ظروف غامضة
ناظورسيتي: متابعة

عاينت عناصر الأمن بمدينة باليرمو في صقلية الايطالية، صباح أمس اليوم الأحد، جثة مهاجر مغربي توفي في ظروف ما تزال رهن التحقيق.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) أن المتوفى المغربي يدعى عبد الغني عبودي وكان يبلغ من العمر 65 سنة، وكان معروفا لدى الجمعويين المهتمين بمساعدة المتشردين بالمدينة، مضيفة أن ذات المهاجر المغربي كان يعاني مؤخرا من بعض المشاكل الصحية حيث كان نزيلا بأحد مستشفيات المدينة في الفترة الأخيرة.

وحسب المصدر نفسه، فالمهاجر المغربي كان يرفض اللجوء إلى الأماكن الخاصة التي تعدها البلدية لإيواء المتشردين فيما كان يكتفي بقبول بعض الأفرشة والأغطية.

هذا ونقلت وسائل الإعلام المحلية عن الطبيب الشرعي الذي عاين جثة المهاجر المغربي أن وفاته تبدو أنها كانت لأسباب طبيعية، في انتظار تشريح الجثة في الأيام القليلة القادمة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح