العثور على جثة أربعيني داخل منزله يستنفر السلطات المحلية والأمنية بالدريوش


العثور على جثة أربعيني داخل منزله يستنفر السلطات المحلية والأمنية بالدريوش
ناظورسيتي | متابعة


عُثر، ليلة أمس الإثنين 18 ماي الجاري، على جثة لشخص في عقده الرابع (44 سنة)، وذلك داخل منزله بأحد الأحياء وسط مدينة الدريوش.

ووفق ما أوردته مصادر محلية، فإن بعض أصدقاء وجيران الهالك افتقدوه خلال اليومين الماضيين، الأمر الذي دفعهم إلى إبلاغ أفراد عائلته والمصالح الأمنية، والتي ربطت الاتصال بالنيابة العامة المختصة، حيث رخصت لها باقتحام مسكنه للتأكد من الأمر.

وأضافت المصادر ذاتها، أن اقتحام السلطات الأمنية والمحلية وبحضور أصدقاء وجيران الهالك، لمسكنه الذي يقطن به لوحده، مكن من العثور عليه جثة هامدة فوق سريره داخل المنزل.

إلى ذلك، باشرت السلطات الأمنية تحريتها في الموضوع، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة التي أمرت بنقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات بمستشفى الحسني لإخضاعها للتشريح الطبي من أجل تحديد أسباب وظروف الوفاة.




ومن جهة أخرى رجّحت مصادر محلية مقربة من الهالك، أن يكون سبب الوفاة، راجع إلى الأزمة الصحية التي ألمت بالفقيد خلال الأيام الأخيرة، وبالنظر أيضا إلى كونه كان يعاني قيد حياته من مرض مزمن لمدة طويلة من الزمن.

حري بالذكر أنه في واقعة مشابهة عاشتها مدينة الناظور ثاني أيام عيد الفطر، وبالضبط عشية يوم الجمعة الماضي، وذلك إثر العثور على جثة شخص أربعيني في بداية التحلل بمدخل المدينة، قرب مصحة الشمال بطريق تاويمة .

ووفق مصدر مطلع فإن بعض المارة شاهدوا جثة الهالك الذي اعتاد النوم في الخلاء على فراش عبارة عن لحاف قديم دون أن يتحرك لمدة، الأمر الذي أثار شكوكهم ليربطوا الاتصال بالسلطات المحلية والأمنية، والتي حلت بعين المكان وتأكدت من وفاة الهالك.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح