العثماني: موقف المغرب ثابت من القضية الفلسطينية


ناظورسيتي: متابعة

جدد الدكتور سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، التأكيد على الموقف الثابت للمغرب من قضية فلسطين.

جاء ذلك في كلمة للعثماني خلال ندوة عملية رقمية بعنوان: "الاتحاد المغاربي: دور الشعوب والنخب في الإحياء والتجديد"، نظمها المكتب التنفيذي لمؤسسة الدكتور عبد الكريم الخطيب للفكر والدراسات، بشراكة مع لجنة العلاقات الدولية لحزب العدالة والتنمية، الجمعة 11 دجنبر الجاري.

وذكر العثماني أن جلالة الملك قام أمس بالاتصال بالرئيس الفلسطيني ليقول له إن موقف جلالته الداعم للقضية الفلسطينية ثابت لا يتغير، وتابع، "وهذا المبدأ نحن أيضا نتبناه، ونجدد تأكيدنا المستمر على رفض صفقة القرن، وكل انتهاكات سلطات الاحتلال، وخاصة تهويد القدس في المرحلة الأخيرة".



جدير بالذكر أن الملك محمد السادس جدّد الموقف الداعم للقضية الفلسطينية، مؤكدا أنه "ثابت موقف ثابت لا يتغير"، مضيفا أنه ورثه عن والده المغفور له الملك الحسن الثاني

وأكد الملك أن المغرب مع حلّ الدولتين وأن المفاوضات بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي هي السبيل الوحيد للوصول إلى حل نهائي ودائم وشامل لهذا الصراع.

وأجرى الملك محمد السادس، اليوم الخميس، اتصالا هاتفيا مع السيد محمود عباس أبو مازن، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية.

وأطلع الملك الرئيسَ الفلسطيني على مضمون الاتصال الهاتفي، الذي جمعه بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وما فتئ الملك يؤكد، بصفته رئيسا للجنة القدس، المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي، ضرورة الحفاظ على الوضع الخاص لمدينة القدس الشريف وعلى احترام حرية ممارسة الشعائر الدينية لأتباع الديانات السماوية الثلاث وحماية الطابع الإسلامي للمدينة المقدسة وحرمة المسجد الأقصى.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح