العاصفة "فرانسيس".. حوادث بالجملة واضطرابات في كافة أرجاء هولندا


ناظورسيتي -متابعة

تواصل العاصفة المعروفة باسم "فرانسيس" اجتياح جلّ أرجاء هولندا، متسببة في العديد من الحوادث. ففي لاهاي والمناطق المجاورة لها فقط توصلت فرق الإطفاء والحماية المدنية ما بين 100 و150 طلب حضور خلال الليلة الماضية فقط. وتسبّبت الرياح الشديدة في اقتلاع العديد من الأشجار، التي تطايرت أغصانها، ما أحدث "شللا" في الطرق، بعدما اضطرّت السيارات والشاحنات إلى التوقف.

كما لم تسلم القطارات من تبعات العاصفة، إذ توقفت حركتها تماما في بعض مناطق البلاد. وهكذا أُلغيت، صباح اليوم الأربعاء، عدة رحلات للقطار لبن أمستردام و"دن هيلدر". كما توقفت الرحلات بين "بوسكوب" و"خودا"، إثر سقوط شحرة في سكة القطار. كما ألغيت الرحلات بين بريدا و"نوردكيمن" بفعل قوة الرياح على طول سكة القطار فائق السرعة.



موازاة مع ذلك، تسببت "فرانسيس" أيضا في سقوط أشجار وتدمير عدة مساكن في مختلف أرجاء هولندا. وفي لاهاي سقطت شجرة على إحدى المواطنات. واصطدم سائق سيارة، في مقاطعة "أوفريسل"، بشجرة اقتلعتها الرياح وطوّحت بها في عرض الطريق، ما أدى إلى إصابته بجروح في رأسه. وفي "زيلاند" أصيب مواطن بالذعر بعدما سقطت شجرة فوق منزله، وتضرّرت سيارات في مختلف المناطق، خصوصا في لاهاي.

ولم العاصمة أمستردام منعت شجرة عملاقة زبائن فندق من مغادرة المبنى، بعد سقوطها على واجهته. وفي خضمّ ذلك، قدّر خبراء سرعة الرياح في كل من سواحل زيلاند وشمال البلاد 100 كلم/س، فيما بلغت في المدن 75 كلم/س. وسط توقعات بانتهاء العاصفة بعد ظهر اليوم الأربعاء، وأن تتراجع قوة الرياح بالتدريج، إلى أن تختفي تماما وتعود الأمور إلى طبيعتها.


































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح