الصحة تلمّح إلى إمكانية نقل “الناموس” والحيوانات الأليفة فيروس كورونا إلى البشر


ناظورسيتي -متابعة

أشار منسّق "المركز الوطني لعمليات الطوارئ الصحية العامة"، معاد المرابط، خلال التصريح الأسبوعي الذي تقدّمه وزارة الصحة، إلى أن أي دراسة علمية لم تثبت أنه يمكن لفيروس كورونا أن ينتقل إلى الإنسان عن طريق “شنيولة” أو البعوض أو أية حشرات أخرى.

ورغم أن المرابط أكد أنّ فيروس كورونا ينتقل من إنسان إلى آخر بطريقة مباشرة ولم يسبق الحديث عن انتقال الفيروس عن طريق حشرات ولا عن طريق الحيوانات الأليفة (القطط والكلاب مثلا) وأنّ أية دراسة علمية لم تتطرّق لهذه الإمكانية، فقد لمّح إلى أن حيوانات نادرة تسبّبت في نقل الفيروس إلى الانسان في بعض البلدان، مستدركا أنها حالات تبقى نادرة وقليلة جدا.

يشار إلى أن وزارة الزراعة الهولندية كانت قد اكتشفت، في ماي الماضي، ما تعتقد أنها "ثاني حالة" ينتقل فيها فيروس كورونا المستجدّ إلى الإنسان بعد مخالطته حيوان "منك" مصاب بالفيروس. ويظن معظم العلماء أن الفيروس انتقل من الحيوانات إلى البشر بعد ظهوره في الصّين، ربما من سوق في وسط مدينة ووهان حيث تباع لحوم حيوانات برّية.

وكانت الحكومة قد أعلنت (في أبريل الماضي) أنه تم اكتشاف إصابة حيوان "المنك" في مزرعة جنوب البلاد بالفيروس التاجي، ما أدى إلى فتح تحقيق أوسع شمل مثل هذه المزارع التي يربى فيها الحيوان من أجل فرائه.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح