الشرطة توقف مواطنا اعتدى بالضرب المبرح على حارس خاص بالمستشفى الحسني بالناظور


الشرطة توقف مواطنا اعتدى بالضرب المبرح على حارس خاص بالمستشفى الحسني بالناظور
ناظورسيتي - محمد محمود


في حادث موصوف بالخطير، تعرض أحد حراس الأمن الخاص بالمستشفى الحسني بمدينة الناظور، ظهر اليوم الجمعة 8 فبراير الجاري، لـاعتداء شنيع على يد أحد المواطنين المرتفقين متسبباً أيضا في عرقلة حركة السير على مستوى الطريق المؤدي إلى المركز الاستشفائي.

وحسب مصادر ناظورسيتي، فقد قام المعتدي بالاعتداء بشكل سافرٍ على الحارس الخاص المرابط عند بوابة المستشفى المذكور، بحيث لجأ إلى ضربه بعد منعه من إدخال سيارته المدنية إلى عقر المشفى بمبرر عدم نقله أية حالة مستعجلة وفق ما هو معمول بـه بذات المؤسسة الصحية.

ووفق المصادر ذاتها، فإن المعتدي المعني لم يستسغ منعه من إدخال سيارته مما أثار حفيظته وسارع إلى افتعال عراكٍ عنيف مع الحارس الخاص ليُسفر الحادث عن إصابة الأخير بجروح دامية وإصابات بليغة على مستوى العين والرأس.

هـذا، وتمت محاصرة المعتدي إلى حين حضور عناصر الأمن المختصة، بحيث جرى اقتياده إلى مخفر الشرطة، في انتظار إحالته على أنظار النيابة العامة للبت في المنسوب إليه.

وحسب الحارس المعتدى عليه، الذي حرّر شكاية لدى مصالح الأمن حول النازلة، فإنه وزملاءَه دائما ما يتعرضون لحوادث اعتداءات متكررة على يد مواطنين، بدعوى أنهم لا يستسيغون الإذعان إلى الأمور التنظيمية عند بوابة المركز الاستشفائي، فيما أن الحراس الخاص ملومون بالسهر على عملية التنظيم وفقا لما هو معمول بـه.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية