الشرطة القضائية بالناظور تضع حدا لشبكة اجرامية روعت الساكنة


الشرطة القضائية بالناظور تضع حدا لشبكة اجرامية روعت الساكنة
ناظورسيتي: متابعة

أحالت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن الوطني بالناظور على النيابة العامة المختصة، صباح أمس الثلاثاء 17 نونبر الجاري، سبعة أشخاص من بينهم قاصر يبلغ من العمر 16 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالسرقة باستعمال مفاتيح مزورة والابتزاز وإخفاء المسروق.

وحسب بلاغ لإدارة الامن، توصلت به "ناظورسيتي"، فإن اثنين من المشتبه فيهم قد أقدموا على سرقة ثلاثة أجهزة لصناعة المفاتيح من داخل محل تجاري بمدينة الناظور، قبل أن يعمد أحد المشتبه فيهما إلى ربط الاتصال بصاحب المحل ومطالبته بمبلغ مالي مقابل إعادة إحدى هذه الآلات، وذلك في وقت مكنت فيه الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية من تحديد هويتيهما وتوقيفهما بمدينة الناظور.

وقد أسفرت الأبحات والتحريات المنجزة في هذه النازلة توقيف أربعة أشخاص آخرين بكل من مدينتي الناظور وكرسيف، للاشتباه في تورطهم في شراء وإخفاء المسروقات وعدم التبليغ عن هذه الواقعة رغم العلم بحدوثها، فيما مكنت عمليات التفتيش المنجزة في هذه القضية من استرجاع جميع الأجهزة موضوع السرقة.


وقد تم الاحتفاظ بأربعة من المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية فيما تم إخضاع باقي الموقوفين للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وذلك قبل أن تتم إحالتهم جميعا على العدالة صباح أمس الثلاثاء.

ومن المرتقب أن يتم إحالة الموقوفين على النيابة العامة المختصة في اليوم الوالي، على أن يتم تحديد المنسوب إليهم من أجل تقديمهم أمام العدالة لقول كلمتها الأخيرة في الملف.

إلى ذلك، فقد استقبل مواطنون بالناظور هذا الخبر بكثير من التفاؤل، لاسيما بعد تعرض بعضهم لسرقة ممتلكاتهم من طرف مجهولين يشتبه أن الموقوفين كانوا جزء من هذه العمليات، الأمر الذي يجعل الضحايا يتوجهون إلى مصالح الأمن للتعرف على المسروقات ما سيعزز البحث ويقدم قرائن وبراهين تمكن المحققين من الوقوف على جميع تفاصيل الجرائم المرتكبة من طرف الشبكة و الأشخاص المستهدفين من طرفها.










تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح