الشرطة الألمانية تُحبط هجوما بالسلاح والعبوات المتفجّرة على مسجد


ناظورسيتي -متابعة

في إطار الحملة التي ضد تنظيم للنازيين الجدد في ثلاث ولايات شرق ألمانيا، كانوا قد خططوا لتنفيذ هجوم على أحد المساجد، فكّكت الشرطة الألمانية، أمس الجمعة، خلية باسم “القوى الحرة بريغنيتس” في ولايات سكسونيا -أنهالت وبراندنبورغ وميكلنبورغ -فوربومرن.

وصرّح المتحدث باسم رئاسة شرطة ولاية براندنبورغ بأن الشّرطة توصّلت بمعلومات تفيد بأن سبعة أشخاص (بين 32 و 40) يخططون لتنفيذ هجوم بواسطة عبوات مشحونة بموادّ حارقة على مسجد في منطقة "فيتنبرغ" في مقاطعة بريغنيتس. وحجزت الشّرطة، بعد تفتيش هذه العناصر، ذخائر حيّة وذخائر للرّدع وأسلحة قطع وطعن.

وفي هذا السياق، مان مجلس الولايات الألماني "بوندسرات" قد وافق على قانون جديد يهدف إلى محاربة التطرّف اليميني وجرائم الكراهية على الإنترنت.

ويُلزم هذا القانون شبكات التواصل الاجتماعي، كتويتر وفيسبوك، بإبلاغ المكتب الاتحادي للشّرطة الجنائية في الحال عن أي منشورات يروجها "النازيين الجدد" أو تثير الفتن أو تنطوي على تهديدات بالقتل أو الاغتصاب، بدل محوها.

يشار إلى أن ألمانيا شهدت، في السنوات القليلة الماضية، مجموعة من الاعتداءات التي قالت السلطات إنها وقعت بدوافع العنصرية والكراهية تجاه الأجانب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح