الشابة ضحية اطلاق النار بمقهى "لاكريم" استفاقت من الغيبوبة وهذا ما حكته عن اليوم المشؤوم


الشابة ضحية اطلاق النار بمقهى "لاكريم" استفاقت من الغيبوبة وهذا ما حكته عن اليوم المشؤوم
ناظورسيتي:

أكدت فاطمة الزهراء الكمراني، ضحية إطلاق النار بمقهى “لاكريم” بالحي الشتوي بمراكش، أن وقع الحادثة أثر بشكل كبير على حياتها الشخصية العادية، إذ لم تكن تتوقع أن تعيش هذه الفاجعة في مثل ذلك اليوم رفقة صديقها، حمزة الشايب، في غمرة من يوم سعيد و استثنائي في حياتها.

ولم تفوت فاطمة الزهراء الكمراني أن توجه الشكر للشخص الذي أنقد حياتها وأسعفها وسارع لنقلها إلى مستشفى خاص بمراكش، لتخضع لعملية معقدة اشرف عليها طاقم طبي متخصص لإنقاذ حياتها.

كما لم تنسى ضحية “الخميس الأسود” أن تشكر المسؤولين بمدينة مراكش ومصالح الأمن، التي سارعت في إلقاء القبض على مرتكبي الجريمة، ومساندة عائلتها وتقديم الدعم لهم في محنتهم التي المت بعائلتهم الصغيرة.




1.أرسلت من قبل AA في 14/11/2017 16:21
ما هاته اللغة. تبا للإستعمار وكلاب الإستعمار امثالكم.

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الأولى

العثماني يرد على خصومه: الحكومة لا تسير برأسين وأنا من عينه الملك رئيسا للحكومة

صادم.. المغربيات من بين أكبر ضحايا شبكات الدعارة بهذه الدول وزبناء "يستهويهم" العنف

الحزب الجديد لدياب أبو جهجه يشارك في الإنتخابات البلدية ببلجيكا وسط مساندة واسعة من المهاجرين

موسيقيان ضمن فرقة الفنانة الريفية "سيليا" يفضلان البقاء بأوروبا على العودة إلى المغرب

تحذيرات! الناظور سيحتلها المهاجرون السريون.. عددهم نصف مليون وهم في الطريق إلى المغرب

حزب "الطليعة" بالشرق يستنكر محاكمات معتقلي تندرارة ويطالب بإطلاق سراح معتقلي الريف

منظمة العفو الدولية: إدانة محامي نشطاء "حراك الريف" سابقة خطيرة