السلطات تغلق جهة بالكامل بسبب انتشار مقلق للنسخة البريطانية لكورونا


ناظورسيتي

كشفت مصادر إعلامية، ان سلطات جهة الداخلة، قررت فرض الحجر الصحي الشامل لمدة ثلاثة أيام قابلة للتمديد، حيث سيتم فرض منع التنقل منها و إليها، وتشديد الإجراءات الاحترازية

وحسب نفس المصادر فلقد تم تسجيل أكثر من أربعين حالة للنسخة البريطانية من فيروس كورونا، مما أثار القلق السلطات الصحية، التي اتخذت اجراء الإغلاق للتصدي لانتشار الفيروس المتحور

وحسب مندوبية الصحة بجهة الداخلة فإن العدد المسجل يبقى حصيلة أولية، مما يستوجب معه فرض إجراءات احترازية اضافية في الجهة حددتها في 15 يوما على الأقل.

وحسب ما أفادت بعد المصادر، فإن الحالات المكتشفة سجلت غالبيتها في المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير وببعض أحياء المدينة.

ولقد أعلنت الحكومة المغربية تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، وذلك ابتداء من يوم غد الثلاثاء 30 مارس الجاري، على الساعة التاسعة ليلا.


وحسب بلاغ الحكومة، فإن هذا القرار القاضي بتمديد العمل بالإجراءات الاحترازية يأتي تبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة لمواجهة انتشار فيروس “كورونا – كوفيد 19”.

وكشف المصدر ذاته، بأن هذا الإجراء أتى على إثر تطور هذا الوباء على الصعيد العالمي وكذا ظهور سلالات جديدة من هذا الفيروس الخطير، وفي إطار المجهودات المتواصلة لتطويق رقعة انتشاره وكذا الحد من انعكاساته السلبية.

وحسب البلاغ نفسه، تهم الإجراءات الاحترازية إغلاق المطاعم والمقاهي والمتاجر والمحلات التجارية الكبرى على الساعة 8 مساء من كل يوم. كما يهم القرار ذاته حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني، يوميا، من الساعة التاسعة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة.

كما يشمل هذا الإجراء، على الخصوص، منع الحفلات بجميع أنواعها وكذا التجمعات العامة والخاصة، وكما سيتم أيضا الإبقاء على جميع التدابير الوقائية المعلن عنها سابقا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح