السلالة الجديدة لفيروس كورونا تتسبب في إغلاق عدد من المدارس ببلجيكا


السلالة الجديدة لفيروس كورونا تتسبب في إغلاق عدد من المدارس ببلجيكا
ناظورسيتي | متابعة

تسببت السلالة الجديدة لفيروس كورونا المستجد، والسريعة الانتشار في إغلاق عدد من المدارس ببلجيكا، وخاصة في منطقة "فلاندرز".

وقررت أيضا بلدية "سينت ترويدن" إغلاق روض الأطفال والمدارس الابتدائية لمدة عشرة أيام، وذلك بعد أن ثبتت إصابة عدد من الطلاب والمعلمين بالفيروس.

وقالت رئيسة بلدية "سينت ترويدن" فيرلي هيرين، أنه سيتم اختبار الطلاب وموظفي المدرسة في أسرع وقت ممكن بكل المستجدات.

إلى ذلك، من المرتقب أن تنشئ بلدية "سينت ترويدن" مركز اختبار صغير في قاعة رياضية، حيث يمكن اختبار 280 طالبًا و 25 عضوًا في أسرع وقت ممكن.

وأَضافت رئيسة البلدية: "من المهم أن نتخذ معًا الإجراءات الصحيحة بسرعة نحن نراقب الوضع عن كثب ولن نتحمل أي مخاطر ونظرًا لأن تلاميذ مدرسة Schuttershof يذهبون أحيانًا إلى مركز Tutti Frutti بعد المدرسة، فسيتم إغلاقه أيضًا. بالإضافة إلى ذلك سيتم عزل 48 طفلاً كانوا على اتصال بطلاب من المدرسة المتضررة.

كما تم الإعلان عن إصابة عائلة في "سينت ترويدن" بالنوع البريطاني من فيروس كورونا يذهب طفلان من هذه العائلة إلى مركز الاستقبال "De Egeltjes" والذي سيتم إغلاقه أيضًا لمدة عشرة أيام، كما سيتم حث الأطفال والموظفين هناك على الخضوع للفحص والحجر الصحي لمدة عشرة أيام.


حري بالذكر أن وزارة الصحة المغربية كشفت في بلاغ لها يوم 18 يناير 2021، عن تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بالسلالة المتحورة لفيروس "كورونا" المستجد، والتي تم اكتشافها مؤخرا بالمملكة المتحدة، وذلك بميناء طنجة المتوسط لدى مواطن مغربي، قادم من إيرلندا على متن باخرة انطلقت من ميناء مرسيليا الفرنسية.

وذكر بلاغ لوزارة الصحة أن المعني بالأمر لا تظهر عليه أية أعراض، ويوجد حاليا تحت العزل الصحي بالدار البيضاء، وتم التعامل معه ومع مخالطيه وفقا للبروتوكول الصحي الجاري به العمل في المغرب.

وأفاد البلاغ أنه في إطار عملية التحيين المستمرة للبروتوكول الوطني الصحي لوباء "كوفيد-19"، خاصة في شقه المتعلق باليقظة والرصد، تم اعتماد مجموعة من الإجراءات والتدابير للكشف المبكر وحصر أية حالات للسلالة المتحورة، كما تم تحيين تدابير التكفل بالحالات تماشيا مع الوضع الوبائي الوطني والعالمي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح