الرئيس التركي أردوغان يدعو مواطنيه إلى مقاطعة البضائع الفرنسية


ناظورسيتي - وكالات

حث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاثنين مواطنيه على مقاطعة البضائع الفرنسية، ردا على ما قال إنه أيضا دعوات لمقاطعة العلامات التجارية التركية في فرنسا، ولكن خصوصا على خلفية الخلاف مع باريس بشأن التعامل مع المسلمين في فرنسا بعد جريمة ذبح المدرس صامويل باتي، وتصريحات ماكرون حول الإسلام.

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاثنين الأتراك إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، على خلفية خلاف مع باريس بشأن التعامل مع المسلمين في فرنسا.

وقال أردوغان في خطاب في أنقرة "كما يقول البعض في فرنسا لا تشتروا العلامات التجارية التركية، أتوجه هنا إلى أمتي: لا تولوا اهتماما للعلامات التجارية الفرنسية، لا تشتروها".


وتأتي دعوة الرئيس التركي فيما أعلنت باكستان من جهتها الاثنين استدعاء السفير الفرنسي، غداة تصريحات لرئيس الوزراء الباكستاني عمران خان قال فيها إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "هاجم الإسلام".

وكانت دعوات لمقاطعة البضائع الفرنسية قد أطلقت على مواقع التواصل الاجتماعي في عدة دول عربية وإسلامية، بعد أن تعهد ماكرون "عدم التخلي عن رسوم كاريكاتور".

وجاءت تصريحات الرئيس الفرنسي خلال مراسم تأبين المدرس صامويل باتي الذي قتله إسلامي بقطع الرأس على خلفية عرضه على تلاميذه رسوما كاريكاتورية تجسد النبي محمد خلال حصة دراسية حول حرية التعبير.

ودعت فرنسا حكومات الدول الإسلامية إلى وقف دعوات مقاطعة سلعها التي جاءت بعد تصريحات لمسؤولين، من بينهم الرئيس، إيمانويل ماكرون، تنتقد التطرف الإسلامي عقب مقتل مدرس بعد عرضه رسوما مسيئة للنبي محمد.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح