الدريوش.. قافلة حزب الأحرار "100 يوم 100 مدينة" تحط الرحال بمدينة ميضار


الدريوش.. قافلة حزب الأحرار "100 يوم 100 مدينة" تحط الرحال بمدينة ميضار
ناظورسيتي من ميضار

حطت قافلة حزب التجمع الوطني للأحرار "100 يوم 100 مدينة"، الرّحال، أمس السبت 01 فبراير الجاري، بمدينة ميضار، عاصمة قبيلة آيت توزين بإقليم الدريوش الذي يرأس به الحزب 5 جماعات، وسط مشاركة متميزة للسكان من منخرطي الحزب وغير المنخرطين وفعاليات سياسية وجمعوية محلية وإقليمية، وذلك من أجل استكمال مشروع توعية المواطنين والإنصات إلى مشاكلهم وتطلعاتهم، لتحقيق نموذج تنموي.

وشهد ذات اللقاء الذي أطره وزير العدل السابق، عضو المكتب السياسي للحزب ومنسقه الجهوي بالجهة، محمد أوجار، حضور ما يقارب 600 شخص، يتقدمهم كل من القيادي محمد بوهريز، والمنسق الإقليمي للحزب بالإقليم البرلماني عبد الله البوكيلي، وعضو المجلس الوطني خالد بزعنين، إلى جانب عدد من القياديين المحليين من رؤساء وأعضاء الجماعات الترابية، وممثلي التنظيمات الموازية للحزب، وفي مقدمتهم منظمة الشبيبة، ومنظمة النساء.

وفي كلمته الافتتاحية، أكد محمد أوجار، على إيمان الحزب بمواصلة مسيرة الإنصات إلى المواطنين في هذه المدن الصغيرة والمتوسطة، التي تحتاج إلى الالتفات قائلا: "إن فلسفة برنامج 100 يوم 100 مدينة، هي ممارسة سياسية جديدة إختارتها قيادات الحزب للإصغاء والإستماع إلى المواطنين"، مضيفا "أن الهدف استنباط مكامن الخلل ومعرفة الحاجيات بشكل دقيق من قبل المواطنين، بهدف رسم خريطة طريق للترافع عليها لدى الجهات المعنية بكل قطاع".

وخلال ذات الكلمة بشر أوجار ساكنة الإقليم، باقتراب انتهاء الأشغال بالمستشفى الإقليمي للدريوش، والشروع القريب في إحداث مشروع سد عزيمان، مؤكدا أنه يتم العمل رفقة برلماني الحزب بالإقليم، على الترافع مركزيا لدى القطاعات الحكومية المعنية من أجل التسريع بإحداث حي صناعي بالإقليم، لتوفير مناصب شغل للشباب العاطلين عن العمل، ورفع الحصار الاقتصادي الذي يعيشه الإقليم الذي يضل في أمس الحاجة لعدد من المرافق الضرورية والمهمة.

ولم يفوت أوجار المنحدر من منطقة تارجيست بإقليم الحسيمة، الفرصة ليتحدث عن من سمّاهم المتربّصين بالحزب وكوادره ومن يطلقون الإشاعات المغرضة قائلا: "أنتم الآن جيتو وكاينين معاكم مؤطرين يسجلو ملاحظتكم، ويلا لاحظتو حنا مجمعناكمش على الزرود كيفما كيروج البعض، وخلافا لذلك، هذه اجتماعات سياسية وفكرية هدفها الإنصات بهدف تقاسم الهموم والبحث عن الحلول"، نافيا في الوقت ذاته أن يكون لهذا البرنامج توجه إنتخابي بهدف كسب الأصوات".

ومن جهة أخرى، قال المنسق الإقليمي للحزب بإقليم الدريوش وبرلماني الإقليم عبد الله البوكيلي في كلمة مقتضبة، أن "برنامج 100 يوم 100 مدينة" هو برنامج حزبي للإنصات أكثر من كونه لقاء لاستعراض توجهات الحزب، وكذا التواصل مع المواطنين في الميدان بمختلف مشاربهم من طلبة وفلاحين وفاعلين محليين، قصد إيجاد حلول وبدائلَ لمجموعة من القضايا الاجتماعية التي تواجههم، والتي من أبرزها قضايا الصحة والتعليم والشغل والبطالة.

وفي الختام أكّد قادة الحزب المتدخلون أن هدفهم هو التطلع إلى تحسين مستوى عيش ساكنة إقليم الدريوش، وذلك من خلال الإنصات لهمومهم وبلورة المقترحات، حيث خرجت الورشات بعدة توصيات هامة حدّدت أولويات الساكنة التي سيتفاعل معها الحزب.


















































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح