NadorCity.Com
 






الدريوش.. سقوط شاحنة في منحدر على الطريق الرابطة بين تفرسيت وميضار وإصابة سائقها بجروح وكسور


الدريوش.. سقوط شاحنة في منحدر على الطريق الرابطة بين تفرسيت وميضار وإصابة سائقها بجروح وكسور
ناظورسيتي | إ. الجراري

تعرضت شاحنة من النوع الكبير "فولفو" لأضرار جسيمة خاصة من الواجهة الأمامية، وذلك بعد سقوطها في منحدر بجانب الطريق الجهوية رقم 6203 الرابطة بين تفرسيت وميضار، وذلك زوال اليوم الثلاثاء 02 ماي الجاري.

وبحسب تفاصيل الحادثة، فإن سائق الشاحنة فقد السيطرة على المقود ليخرج بعدها عن مسار الطريق الذي يعرف وضعا متدهورا، ويسقط في منحدر قريب، ما تسبب له في كسور وجروح، خاصة بعد اصطدام قوي للشاحنة بجانب من الوادي الصغير.

هذا وقال شهود عيان، أن عناصر الوقاية المدنية وفور إبلاغها قامت بنقل سائق الشاحنة لتلقي العلاجات الأولية بالمركز الصحي لميضار، ليحال على المستشفى الحسني بالناظور لإصابته بكسر على مستوى رجله اليمنى.

















1.أرسلت من قبل Halloz في 16/05/2017 07:27
😮😮😪في نضري هذا الطريق من الاحسن ينحرف من الخريطة بين تفرسيت وميظار لان جعل في نفوسنا الكراهة والغضب في بعضنة البعض

2.أرسلت من قبل Mohamed Almarini في 16/05/2017 14:15
تطوان 5 شتنبر 2016
رسالة مفتوحة إلى محمد السادس ملك المغرب نصره الله ، على الظالمين والفاسدين والطغاة.
واملكاه، واملكاه،
ملكي، الظلم يحيط بي من كل جانب ، يحاصرني ، يخنقني ، ويقتلني. تعبت من ظلم النخبة وابتزازها ، لي وللطبقة الفقيرة . وتعبنا من تلاعب الإدارات العمومية. تُضرب وتُسرق ويُعتدى عليك ، فتذهب إلى الشرطة مستغيثا ، فلا تجد من يُغيثك ، فإن وجدته يقول لك ؛ أكتب شكاية إلى وكيل الملك ، وانتظر المحال !! تبعث بالشكاية ، سواء أكانت عن طريق البريد ،أو القنصليات ، أو البريد الإلكتروني إلى الجهات المختصة ، فلا جواب ولا مغيث .
متى يستفيد الإنسان المغربي العادي من حقوقه الوطنية الأساسية ، ومتى تتحسن الخدمات الاجتماعية. ومتى يكون ممثلو الشعب حريصين على مصلحة الامة ، جماعات وافرادأ. بدلا من ابتزازها.
إن ذهبت إلى الشرطة ، تجد مثلا على مكاتب الشرطة كلها استمارة مكتوب عليها (الشرطة في خدمة المواطن . ) تستغيث بالشرطي ويقول لك : إرجع غدا في الصباح ، تذهب في الصباح، يقول لك إرجع في المساء. تذهب في المساء ، يقول لك ارجع غدا، إلى أن تصاب بالملل والهبل وفقدان الذاكرة.
صاحب الجلالة، أنا مواطن مغربي ، أسكن في هولندا ، وأسكن أيضا في المغرب.
في الصيف نأتي الى المغرب بعائلاتنا لنستمتع بجمال شواطئ تطوان. ونعلم أولادنا الارتباط بالوطن ،والاطلاع على معالم حضارتنا . نأتي لنستريح ، لا ناتي لنُضرب ونعذب .
وإليكم يامولاي ، بعض المشاكل التي واجهتني وغيري من المواطنين في مملكتكم الشريفة يوليو 2016:
المشكلة الأولى
1. أنا أملك قطعة أرضية في تطوان ، محفظة ، تبلغ مساحتها 550 متر مربع ، في مكان يسمى
( حجر العروسة) ، قبالة أوطيل الياقوتة وغير بعيد من المرجان .
وفي سنة 2013 ، تسلطت عليها جهات لا نعرفها ، كالأشباح، تريد سرقتها وأخذها منا . فاعتصمنا في عين المكان ، مع أفراد العائلة.
وبعد بضعة أسابيع من الاعتصام ، جاء ‘لينا السيد الوالي ( محمد اليعقوبي) وأعطى أوامره لترك أرضنا .
وبدأنا في تتبع إجراءات طلب رخصة البناء من رئيس بلدية تطوان ، مدة عامين ، دون جدوى . وقدمنا الشكاية إلى السيد الوالي ، وشكايات متعددة عن طريق القنصليات المغربية . وشكايات عن طريق البريد الإلكتروني إلى عدة جهات ، منها بلدية تطوان رقم 2096717
وشكاية إلى وزارة السكنى والتعمير رقم 718195
دون جدوى . وحينما تسأل عن سبب البطء يقولون لك , إن الطلب تحت الدراسة.

وهذا هو نص الرسالة إلى وزارة السكنى والتعمير:
(أنا ومجموعة من المغاربة ، بعضنا في الداخل والبعض الآخر في الخارج ، نملك 11 قطعة أرضية محفظة ، قبالة أوطيل الياقوتة ، وقريبا من المرجان.
طالبنا المسؤولين : ( رئيس المجلس البلدي والسيد الوالي )أن يمنحوا لنا رخصة البناء : رخصة بناء مشروع سياحي أو إداري ، أو أي شيء آخر يفيد المدينة ويفيد أصحاب الارض. فرفض الطلب ، بحجة عدم وجود تصميم التهيئة، وطالبناهم بنزع ملكيتنا قانونيا فرفض الطلب أيضا.
وبحثنا عن المواقع الالكترونية للمسؤولين والادارات المسؤولة ، نراسلهم دون جدوى ودون جواب .
ستة أشهر متوالية ، كل يوم الخميس ، نطمح للقاء رئيس المجلس البلدي السيد إد عمار فلا نجده، وكذلك بالنسبة للسيد الوالي .
يستقبلنا نيابة عنهما من لا حول لهم ولا قوة . لا يعرفون الا سياسة (التسياق).
قصدناكم بهذا التظلم علكم تقومون بالتقصي والتحري.
إن المكان على حالته الحالية مشوه ، فيه بناء عشوائي : يسيئ إلى سمعة المكان وسمعة المدينة .
نطلب منكم ما يلي :
إرسال لجنة محايدة ، لمعاينة المكان ، وحث المسؤولين للعمل على :
1. نزع ملكيتنا بالطرق القانونية ، إن كان المكان غير صالح للبناء .
2. أو الترخيص لنا لبناء مشروع سياحي أو إداري مشترك . أوفيلات صغيرة.
3. حمايتنا وحماية أراضينا من الطامعين المتربصين بالمكان.
وتقبلوا تحياتنا واحتراماتنا. )
وفي شهر يوليوز 2016، أصبح المكان بغتة مزروعا بالأعشاب والأشجار، على أنه منطقة خضراء ، دون علم أصحاب الحق في الأرض، ودون اي تعويض. كأننا مجموعة من الحشرات الضارة التي لا تستحق الحياة.
وكان هذا الظلم أيضا في الماضي. يا مولاي ، كان لي أب أعمى، حفظ القرآن، وكان فقيها وإماما ، ويكتب التعاويذ ، ليوفر لأولاده ألأربعة مصاريف العيش الكريم ، ومصاريف الدراسة .
تسلطت عليه شركة المكتب الوطني للكهرباء، فانتزعت منه أرضه لبناء محطة كهربائية في أرضه ، دون أي تعويض. .وقد وافته المنية ، بعد أن خسر كل شيئ. وكان ذلك في قبيلة تسمى ’ تفرسيت ’ إقليم الدريوش.
كانت هذه القبيلة جنة في جبال الريف ، وكانت عروسا وسط هذه الجبال، مشهورة بجمالها ، وزيت الزيتون فيها ، وبمائها العذب. مازالت تسقي بسخاء كل أهل المنطقة إلى اليوم. ولكن نسيها التاريخ بعد الاستقلال. همشوها ، وخربوا معالمها، ودمرت الطرق التي تربطها بالعالم الخارجي، وفقدت الصلة بأخواتها ؛ تمسمان، وبن الطيب، والدريوش، وميضار.وبقيت بمفردها معزولة محصورة . ومنذ سنة 1956 ، وهي تنتظر من يغيثها وأهلها،وهي تندب حظها التعس. ا
يامولاي، أنت الوحيد من يستطيع أن يسترد منهم حقي المغتصب بالقوة.
المشكل الثاني
2. أملك سكنا في كابو نكرو ، قرب مجمعات سكنية سياحية ، كنا لا نملك قمامة الازبال ( Tarro ) كما يسمى في تطوان ، شهورا متعددة، فملأنا الشارع بالأزبال ، ويعتمد السكان على حرقها لإتلافها ، ونملأ المكان بالدخان ، ونلوث الطبيعة مضطرين ، إلى أن ملأنا الدنيا بالشكايات. أحضروا لنا قمامة واحدة لمئات من السكان . وفي هولندا مثلا ، أربع قمامات في كل منزل، بالاضافة إلى عشرات القمامات في كل حي.
ونحن السكان العاديون ، لانملك أيضا الواد الحار، مع أن السكن عبارة عن مجموعات من الفيلات ، كل منزل يستعمل حفرة عوضا من الواد الحار. وأثناء هذه العطلة ، فاضت الحفرة بغتة، في الدار حيث أسكن ، فتلوث الشارع وذلك فوق إىادتي. مع أن الواد الحار قريب ببعض الأمتار من المنازل. فطاش غيظ أحد الجيران ، فانهال على أحد أولادي بالضرب والسب ، وكانت معه عربة اليد ، فاتتزعها منه عنوة وظلما .
إتصلت بأمنديس لإفراغ الحفرة الممتلئة ، لأن هذه المؤسسة هي المسؤولة الوحيدة عن ذلك.ووقع الاتصال يوم الجمعة 19 غشت 2016 ، إتصلت مرات عديدة بالرقم 0539719900 ، طيلة الجمعة والسبت والأحد ، فلا مغيث ولا معين. فذهبت يوم الأحد إلى عمالة المضيق مستغيثا ، فوجدت أحد الموظفين في الحراسة ، وحينما أبلغته بالواقعة ، تفهم الوضع فاتصل بالمسؤول المباشر ، فأغاثوني حالا ، وأزالوا الضرر.
وأما عن عدوان الجيران ، قمت بالإتصال بدائرة الشرطة التي أنتمي إليها ، علهم يذهبون معي لاسترداد عربة اليد ، من الجيران المعتدين، فبدأت عملية التسويف ؛ تذهب في الصباح يقول لك ارجع في المساء ، تذهب في المساء ، يقول لك ارجع غدا. وما زال الوضع كما هو، لا حول لنا ولا قوة ، كأننا في عصر السيبة ، وحكم الغاب.
قلت أذهب إلى المسؤولين الكبار من الشرطة، الشرطة في خدمة المواطن، فقوبلت بنفس اللغة ، قالوا لي : أكتب شكاية إلى وكيل جلالة الملك ، والشكاية ستجرني إلى نفقات باهظة ؛ نفقات المحامي ، وصندوق المحكمة ، وحرق الاعصاب والوقت. لأسترجع عربة ثمنها أقل من 200 درهم. فاكتفيت بالدعاء على الظالمين.
المشكل
3. بعد طول الفراق مع الوطن الأم، وأنت تنزل في المطارات أو تدخل بسيارتك عن طريق الديوانة ، فتبدأ مأساة الحدود ، أو صراط الموت. كأنه عقاب يوم القيامة.
أنا أدخل عادة عن طريق مطار طنجة ، وحين تمتلئ القاعة بالمغاربة والسواح ، والمطار يتوفر على عدة شبابيك ، فيفتح للجمهور الغفير بعض الشبابيك ، وأكثر من النصف يبقى مغلقا ، ويبقى الزحام سيد الموقف ، مع أن الشرطة موجودة ، تلعب في الهواتف النقالة . وإذاقمنا بالإحتجاج يقولون لك ؛ إننا منشغلون باشياء اخرى تهمنا ، وبعد الفوضى والهرج والمرج ، يأتي المسؤول على الشرطة ، لا لحثهم على العمل ، ولكن للتغطية عليهم. ولا نصل إلى الدار إلا ونحن منهكون متعبون.
أما الوضع في الديوانة، فحدث ولا حرج ، هو أقسى وأمر من المطارات . هذه هي بداية العطلة في أرض الوطن الذي نكن له حبا عظيما. ولكن ، يستقبلونك باللافتات ، مكتوب عليها [ مرحبا بعملتنا أو عمالنا بالخارج].
المشكل
4. يا صاحب الجلالة والسمو، حينما تأتي إلينا إلى تطوان ، يفرح بك سكان المدينة، ونستقبلك بقلوبنا ، ونعتز بوجودك بيننا . وتفرش لك السلطة الطرق التي تمر منها بالورود والأزهار، ويزرعون فيها مئات العمال لتنظيفها ، ويقف رجال الأمن على قدم وساق لحمايتكم من الأشرار والإرهابيين . وهذا عمل عظيم وواجب وطني.
حينما أذهب إلى الشاطئ ، شاطئ كابو نكرو على سبيل المثال، تستقبلك روائح الازبال والنفايات ، مع انعدام القمامات على طول الشاطئ . لأنهم يعلمون أنكم لا تذهبون إلى هناك.
يا مولاي ، كان لي أب أعمى، حفظ القرآن، وكان فقيها وإماما ، ويكتب التعاويذ ، ليوفر لأولاده ألأربعة مصاريف العيش الكريم ، ومصاريف الدراسة .
تسلطت عليه شركة المكتب الوطني للكهرباء، فانتزعت منه أرضه لبناء محطة كهربائية في أرضه ، دون أي تعويض.
وقد وافته المنية ، بعد أن خسر كل شيئ. وكان ذلك في قبيلة تسمى ’ تفرسيت ’ إقليم الدريوش.
كانت هذه القبيلة جنة في جبال الريف ، وكانت عروسا وسط هذه الجبال، مشهورة بجمالها ، وزيت الزيتون فيها ، وبمائها العذب. مازالت تسقي بسخاء كل أهل المنطقة إلى اليوم. ولكن نسيها التاريخ بعد الاستقلال. همشوها ، وخربوا معالمها، ودمرت الطرق التي تربطها بالعالم الخارجي، وفقدت الصلة بأخواتها ؛ تمسمان، وبن الطيب، والدريوش، وميضار.وبقيت بمفردها معزولة محصورة . ومنذ سنة 1956 ، وهي تنتظر من يغيثها وأهلها،وهي تندب حظها التعس.
إن الأمثلة لا حصر لها ؛ في المحاكم والبلديات والإدارات العمومية.
وأنا فرد من أفراد شعبك الطيب ، اعيش شهرا في السنة في مملكتكم الشريفة ، فما بالكم بمن يعيش هنا الحياة كلها !!
أتمنى أن تصلكم هذه الشكاية ، لتستردوا حقي من المغتصبين الظالمين.
حفظكم الله ورعاكم .
وأرجو من كل من تصله هذه الشكاية أن يعمل على نشرها ، حتى تصل إلى صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله.
من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ، ومن لم يستطع فبلسانه ومن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الأيمان.
المريني محمد
EMAIL malmarini@gmail.com

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح













المزيد من الأخبار

الناظور

حزب إسباني معارض: حاكم مليلية يزرع العداء مع المغرب

المنظمة الهولندية "الصحة للجميع" تجري 30 عملية جراحية تقويمية مجانا بالمستشفى الحسني

مركز الرعاية الاجتماعية في مليلية يبحث عن عائلة قاصر مغربي مهدد بالموت بسبب سرطان الدماغ

درك راس الما يحبط هجرة 52 مغربيا على متن قارب مطاطي ويعتقل شبكة من 5 أفراد

مأساة.. رصاصة من بندقية صيد تنهي حياة شاب بجماعة تزطوطين

شاهدوا... حراكة من الناظور يصارعون البحر أثناء هجرتهم سرا إلى اسبانيا

تساقطات مطرية مهمة بالناظور والنواحي تبشر بموسم فلاحي جيد