الدرك الملكي بسلوان يفكك عصابة متخصصة في السرقة


الدرك الملكي بسلوان يفكك عصابة متخصصة في السرقة
ناظورسيتي: ن ش

أحال المركز الترابي للدرك الملكي بسلوان، اليوم الثلاثاء، 10 أشخاص على النيابة العامة بالناظور، إثر الاشتباه في تورطهم مع عصابة متخصصة في سرقة المحلات التجارية والسطو على السلع وإعادة توزيعها.

وحسب معلومات حصرية توصلت بها "ناظورسيتي"، فقد جرى توقيف 6 أشخاص يشتبه في قيامهم بسرقة السلع من مستودع أحد التجار بمركز جماعة سلوان، إضافة إلى 4 آخرين تم استدعاؤهم في إطار البحث بسبب المشاركة واقتناء المسروقات.

ومن ضمن الموقوفين مع العصابة، أحد تجار الأسواق الأسبوعية، وسائق بالإضافة إلى شخصين آخرين يشبه في تعاملهم مع اللصوص الذين جرى اعتقالهم أمس الاثنين من طرف عناصر الدرك الملكي.

وفي تفاصيل القضية، قالت مصادر "ناظورسيتي"، إن اللصوص اعتادوا على الدخول إلى مستودع للسلع المعشرة عبر ثقب أحدثوه في جدار المحل، ليقوموا في فترات متفاوتة بسرقة مواد غذائية ثمينة ثم يعيدون توزيعها على المحلات التجارية بسلوان والعروي وبعض المناطق الأخرى التابعة لتراب إقليم الناظور.

واكتشف أصحاب المستودع تعرضهم للسرقة بعد رجعوهم إلى كاميرا المراقبة إثر شكهم في تراجع مداخيلهم بالرغم من نفاذ السلع التي اقتنوها، ليقفوا على مشاهد دخول أناس غرباء إلى المحل وسرقة ما بداخله من محتويات، ليقوموا فور ذلك بإبلاغ مصالح الدرك الملكي التي تفاعلت بشكل سريع مع الشكاية فأوقفت عددا من المشتبه بهم.

وجرد أصحاب المشروع ملايين الخسائر، وصلت وفقا لمعلومات "ناظورسيتي" إلى حوالي 200 مليون سنتيم، في وقت ينتظر فيه أن تكشف تحقيقات وتحريات المصالح الأمنية عن أسرارا قد تجر أناسا آخرين إلى المتابعة القضائية والسجن.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح