الخلفي: اسبانيا راضية على المغرب بعد نجاحه في التصدي لـ 30 ألف محاولة للهجرة السرية


الخلفي: اسبانيا راضية على المغرب بعد نجاحه في التصدي لـ 30 ألف محاولة للهجرة السرية
ناظورسيتي: متابعة

كشف الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، مصطفى الخلفي، أمس الخميس بالرباط، إن عدد محاولات الهجرة السرية التي تم إحباطها خلال السنة الجارية تجاوز 30 ألف محاولة، وهو ما يعكس “المجهود الكبير” الذي تبذله المملكة في التصدي لهذه الظاهرة وللشبكات الناشطة في هذا المجال.

وأبرز الخلفي، في لقاء صحافي أعقب انعقاد المجلس الحكومي أن المعطيات الصادرة عن وزارة الداخلية تدل على المجهود الكبير الذي بذلته المملكة على مستوى محاربة شبكات الهجرة السرية، وأيضا على مستوى استيعاب تداعيات تركيز هذه الشبكات على محور المغرب إسبانيا، مذكرا، في هذا الصدد، بإحباط 80 ألف محاولة خلال السنة الماضية.

وأشار الوزير إلى أن آثار المجهودات التي تبذلها المملكة في هذا المجال ظهرت على مستوى الإحصائيات التي تصدر عن المؤسسات الدولية والقارية التي سجلت تراجعا كبيرا في عدد المهاجرين الوافدين على إسبانيا.

وأكد الخلفي، في هذا السياق، أن المغرب يحظى بإشادة وتنويه عدد من الدول، وخاصة إسبانيا، على مجهوداته التي تقتضي تعبئة موارد بشرية ومالية وكذا التكيف مع التحولات التي تعرفها شبكات الهجرة السرية التي لا تشتغل فقط على الشريط الشمالي بل يمتد نشاطها إلى الجنوب الصحراوي للمملكة.

كما أكد أن المغرب يواصل سياسته في مجال محاربة الهجرة السرية ضمن أفق إنساني، حيث كثفت البحرية الملكية من عمليات إنقاذ المهاجرين، كما انخرطت المملكة في تنزيل الميثاق الدولي من أجل هجرة آمنة ومنظمة ومنتظمة، الصادر عن قمة مراكش في شهر دجنبر الماضي، مذكرا بمصادقة المملكة مؤخرا على الاتفاقية الإفريقية المتعلقة بمقر المرصد الإفريقي للهجرة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية